بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

اليمن.. القوات الأمنية تستعيد أحد مقراتها من قبضة القاعدة في أبين

67287916_1309864095855259_3770255591033798656_n
تمكنت قوات أمنية يمنية مشتركة، صباح اليوم الجمعة، من استعادة السيطرة على مقر القيادة العامة لقوات الحزام الأمني، بمديرية المحفد، شرق محافظة أبين، المتاخمة للعاصمة اليمنية المؤقتة عدن، بعد ساعات فقط من سيطرة عناصر تنظيم القاعدةعليه.

وبحسب مصادر محلية في مديرية المحفد، فإن قوات أمنية متعددة مكونة من قوات الحزام الأمني بالمديرية، وقوات النخبة الشبوانية التي قدمت من محافظة شبوة، وقوات التدخل السريع إضافة إلى قوات الأمن العام التابعة لمحافظة أبين، استطاعت استعادة السيطرة على مقر الحزام الأمني بالمحفد، فجر الجمعة، بعد معارك عنيفة أعقبت هجومًا مباغتًا لعناصر القاعدة عليه.
وقال مسؤول محلي بمديرية المحفد،  إن ”الهجوم والمواجهات التي أعقبته بين قوات الحزام الأمني بالمحفد، وعناصر تنظيم القاعدة، أسفر عن مقتل 21 جنديًا من قوات الحزام، ونحو 10 مصابين، في حين لم تُعرف بعد خسائر عناصر القاعدة“.

وذكر المسؤول الذي فضّل عدم الإفصاح عن هويته كونه غير مخول بالحديث لوسائل الإعلام، أن ”القاعدة سيطرت على معسكر القيادة العامة للحزام الأمني بالمحفد عقب هجوم كبير، استخدمت فيه مختلف الأسلحة، وانسحاب عناصر الحزام الأمني، قبل إحكام عناصر القاعدة حصار المعسكر“.

وأكد أن ”المعارك امتدت إلى أكثر من منطقة من مناطق المديرية، قبل أن تتمكن قوات أمنية متعددة من استعادة السيطرة على مقر القيادة العامة لقوات الحزام الأمني، بعد مواجهات عنيفة، قتل خلالها عدد من عناصر القاعدة، فيما تمكن البقية من الفرار“.

وتشهد شوارع مدينة المحفد، انتشارًا أمنيًا مكثفًا، فيما فتحت القوات الأمنية الطريق العام الرابط بين محافظتي شبوة وأبين، الذي تم إغلاقه منذ ساعات الفجر الأولى، بعد اندلاع المواجهات، حفاظًا على سلامة أرواح المارّين فيه.

وكانت قوات الحزام الأمني، قد تمكنت في مارس/ آذار من العام الماضي، من تحرير مديرية المحفد من عناصر القاعدة التي ظلت مسيطرة عليها لأشهر، قبل أن تنسحب معظم عناصرها إلى مناطق أخرى ومواقع جبلية وعرة في أطراف المديرية.

ع د
إقرأ ايضا
التعليقات