بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

خفر السواحل اليمني يتسلم جزيرة "زقر" من القوات الإماراتية

67287916_1309864095855259_3770255591033798656_n

أعلن الجيش اليمني، اليوم السبت، عن تسليم جزيرة ”زقر“ في أرخبيل حنيش جنوب البحر الأحمر، لقوات خفر السواحل اليمنية.
وقال المتحدث باسم القوات المشتركة العقيد وضاح الدبيش، إن ”قوات خفر السواحل اليمنية تسلمت خلال الأيام الماضية جزيرة زقر الواقعة في البحر الأحمر بين اليمن وإريتريا، من القوات الإماراتية التي كانت فيها“.
وتعد الجزيرة أكبر جزر أرخبيل ”حنيش“ الواقعة بين سواحل اليمن وإريتريا، قرب مضيق باب المندب الرابط بين البحر الأحمر وخليج عدن.
وأضاف الدبيش أن ”العملية تأتي ضمن جهود قيادة القوات المشتركة في الساحل الغربي، وقوات التحالف العربي، ”لمكافحة الإرهاب وإحلال الأمن والاستقرار في المنطقة“، موضحًا أن ”قوات التحالف العربي دربت وجهزت أكثر من 6 آلاف جندي من عموم محافظات الجمهورية، بغرض حماية وتأمين السواحل اليمنية، ومنع كافة أنواع التهريب ومكافحة الإرهاب”.
وأشار إلى أن ”الجنود تلقوا دورات في عمليات التفتيش والتدقيق، ومكافحة جرائم القرصنة البحرية، كما تم تسليمهم زوارق مجهزة بأسلحة وأجهزة اتصالات ورادارات مطورة، لتأمين وحراسة الممرين المهمين، البحر الأحمر ومضيق باب المندب“، لافتًا إلى أن ”قوات خفر السواحل تتولى حاليًا تأمين كافة الجزر والسواحل والموانئ اليمنية، من المهرة شرقًا، حتى الحديدة غربًا.
وتعد ”زقر“ وجزر ”حنيش“ الأخرى، جزءًا من الشق الآسيوي، رغم قربها الكبير من قارة إفريقيا، ما يمنحها موقعًا استراتيجيًا لإطلالتها على ممرين عالميين، الآسيوي من ناحية الشرق، والإفريقي الواقع إلى الغرب من الجزيرة.
وسبق أن كانت جزر ”حنيش“ محل نزاع بين اليمن وإريتريا، قبل أن تفصل فيها محكمة التحكيم الدولية لمصلحة اليمن عام 1998.

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات