بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

صراع الأجنحة .. مقتل قيادي حوثي على يد الميليشيا الانقلابية

6d643def-a080-4d9f-bc86-7296b142e6f1
أقدمت ميليشيات الحوثي الانقلابية على تصفية مشرفها في جبهة مدينة الحديدة، غربي اليمن، وذلك في إطار احتدام الصراع بين أقطابها.
وأكدت مصادر مطلعة، مصرع المدعو نجيب عبد الله هاشم المؤيد، المكنى نجيب الرازحي، مع أربعة من مرافقيه، الأربعاء الماضي في ظروف غامضة، عقب انتهائه من الإشراف على توزيع ونشر تعزيزات جديدة في خطوط التماس داخل مدينة الحديدة. ويعد المدعو نجيب المؤيد -من أبناء محافظة صعدة مديرية رازح- أحد أبرز قيادات الصف الأول الميدانية للميليشيات الحوثية، ولديه اتصال مباشر بزعيم الميليشيات الإرهابية عبد الملك الحوثي.
وذكرت  مصادر أن، أتباع المدعو نجيب المؤيد(الرازحي) في حالة استنفار داخل مدينة الحديدة، فيما وصل عدد من أقاربه والمحسوبين عليه من صعدة وجبهات أخرى إلى الحديدة.
ويطالب أتباعه بالكشف عن مصدر الرصاص التي وصفوها بالغادرة. ورجحت المصادر تنامي الصراع بين أقطاب الميليشيات الحوثية المدعومة إيرانياً، بعد أن طالت قيادات ميدانية في الصف الأول.
يشار إلى أن المدعو المؤيد من القيادات العقائدية التي تلقت دورات مكثفة في إيران ولبنان، ويحظى بمكانة عالية لدي زعيم الميليشيات الحوثية، حيث شارك في حروب صعدة الست واقتحام عمران، كما شارك إلى جانب الصريع طه المداني في اقتحام مدينة عدن.
وعقب دحرهم من عدن ومصرع المداني انتقل المدعو نجيب المؤيد إلى جبهة الساحل الغربي، وتولى الإشراف على معسكر العمري في مديرية باب المندب، ثم مشرفاً لجبهة المخا، وبعد تحريرها تم تعيينه مشرفاً لمعسكر أبو موسى الأشعري في الخوخة، ومع دحرهم من مناطق الساحل الغربي تم تعيينه مشرفاً لجبهة الحديدة. وبرز نشاطه مؤخراً بعد مصرع قائد المحور المتحرك للحوثيين في الساحل الغربي المدعو أبو طالب السفياني,
ع د
إقرأ ايضا
التعليقات