بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

نشطاء يستنكرون ترك مواطن مريض ينام أسفل جسر الشعب طيلة 5 سنوات دون اهتمام من الحكومة

10

استنكر نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك"،ترك الحكومة لمواطن فقير ومريض لأكثر من خمس سنوات ينام تحت جسر الشعب مقابل الأسواق المركزية.

وأكد النشطاء، أن الحكومة التي لا تحترم كرامة شعبها لا تستحق الاحترام، موجهين انتقادات للحكومات المتعاقبة في البلاد منذ عام 2003 حتى الآن.

وأشار النشطاء إلى أنه على الرغم من الزيادة الكبيرة في صادرات العراق النفطية، وارتفاع إيراداته المالية، إلا أن نسبة كبيرة من المواطنين ما زالوا يواجهون أزمات معيشية متفاقمة.

وأضافوا أنه يوجد مئات الآلاف من العراقيين الذين يعيشون تحت خط الفقر، وأن الوزارات ومجالس المحافظات مطالبة بإيجاد حلول لمعالجة الفقر.

وأكدوا أن السياسات الحكومية، وغياب فرص العمل، هي التي تسببت في زيادة كبيرة في نسبة الفقر بالعراق.

وعبر النشطاء عن خيبة أملهم من الحكومة التي لا تنظر لأحوال المواطنين بعين المسؤولية، في الوقت الذي يعجز فيه الكثيرون عن تأمين قوت أطفاله اليومي.

وأشاروا إلى أن غالبية مدن ومناطق العراق تشهد ارتفاعاً في نسبة الفقر، وتتعالى الأصوات المطالبة بإيجاد حل لمعاناتهم، وسط صمت مطبق من جانب الحكومة التي تُرجع السبب إلى الأوضاع الأمنية التي تشهدها العراق.

وأكد النشطاء أنه منذ ما يزيد عن سنتين ومن عهد رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي وصولاً إلى رئيس الوزراء الحالي عادل عبد المهدي والكل يسمع عن محاربة الفساد والفاسدين، إلا أن المواطن لم يلمس أي تغيير على مستوى الخدمات والمشاريع، أو في نسبة الفقر والبطالة التي حققت مستويات قياسية لم تصلها بلاد الرافدين من قبل.

ويرصد "بغداد بوست" ردود أفعال نشطاء موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك" على إهمال الحكومة للفقراء والمرضى في العراق:

وقال حساب " فوائد الجبوري"، "دولة لا تحترم كرامة شعبها لا تستحق الاحترام".


وأضاف حساب، " أبو علي"، "نعم في بلدنا العراق كل شيء معقول ويصير".


وتابع حساب "Leen Tom"، "اسأل أهل بغداد وستعرف الجواب.. لو كان في جنوب العراق ..لما حصل ذلك".

أخر تعديل: الأربعاء، 10 تموز 2019 02:49 م
إقرأ ايضا
التعليقات