بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الساعدي: خدمة الإنترنت في العراق من أسوأ الخدمات في المنطقة

1

قال عضو المكتب السياسي لتيار الحكمة أحمد سالم الساعدي، إن التقرير نصف السنوي الذي أصدرته الحكومة، مؤخرا، لمتابعة تنفيذ البرنامج الحكومي لا يمت بصلة للواقع الميداني ويحمل تناقضات عديدة، مبينا أن "أغلب الوزارات تعاني من تلكؤ المشاريع وغياب التنسيق فيما بينها".

وأضاف سالم، ان "التقرير أورد نسب عن ما أسماه انجازات وزارة الصحة والبيئة، وقد خلا من اي تلكؤ او فشل في مشاريع الوزارة بل العكس سلط الضوء على انجازها 11 مشروعا بالكامل و45 مشروعا اخر قيد العمل، أما تقرير وزارة الاتصالات فيظهر فقط انجازات الوزارة ولا يؤشر أي فشل في مشاريعها، خصوصا في مجال الانترنت والاتصالات"، مؤكدا أن "ما موجود على الورق الحكومي يخالف ما موجود على الأرض".

وأوضح، ان "التردي مازال واضحا في القطاع الصحي من قلة المستشفيات او رداءة الخدمات المقدمة للمرضى وشحة الادوية، وهذا الحال ينطبق ايضا على وزارة الاتصالات حيث تعتبر خدمة الانترنت في العراق من اسوا الخدمات في المنطقة او على مستوى العالم وفقا لتقارير مؤسسات مختصة"، داعيا عبد المهدي الى "النزول الى الشارع او زيارة مؤسسات الدولة ذات التماس المباشر مع حياة الناس لتقييم اداء تلك المؤسسات ميدانيا وعدم الاكتفاء بتقييمات نظرية مغلوطة تحاول الضحك على عقول الناس وتكوين صورة وردية عن عمل مؤسسات الدولة على عكس الواقع".

واستغرب عضو المكتب السياسي لتيار الحكمة من "كيفية اقتناع عبد المهدي ووزراءه بنسبة الانجازات المذكورة في التقرير، وهم يعرفون قبل غيرهم ان الواقع مغاير تماما"، مطالبا مجلس النواب ممثلا بلجنة مراقبة الاداء الحكومي بـ"بيان موقفها بشكل واضح من التقرير الحكومي، واعلانه امام الراي العام".

//إ.م

أخر تعديل: الأربعاء، 10 تموز 2019 11:42 ص
إقرأ ايضا
التعليقات