بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

أسباب تشجعك على استبدال الفستان السواريه ببدلة مكونة من قطعة واحدة!

موضة-الجامبسوت

 لا تخلو أيامنا من المناسبات السعيدة المختلفة كحفلات الخطوبة والأفراح وأعياد الميلاد وحفلات التخرج وغيرها.

وأول ما يفكر فيه أغلب الفتيات والسيدات هو البحث عن فستان يلائم المناسبة.

ولأن أسعار الفساتين وما يلحقها من إكسسوارات كفيل بتدمير أي ميزانية، كان السبب الأول في أن ننصحك باستبدال الفستان ببدله سواريه من قطعة واحدة، وتشجيعك على لبس الجمبسوت للحفاظ على ميزانيتك، بالإضافة لأسباب أخرى سنضعها بين يديك الآن.

هناك عدة أسباب تجعل خيار استبدال الفستان السواريه ببزة (بدلة) سواريه من قطعة واحدة (الجمبسوت)

أفضل وملائم لجميع مناسباتكِ: غير مكلف مقارنة بأي فستان سواريه في الوقت الذي قد يصل فيه الفستان إلى سعر 2000 و4000 جنيه، ستلاحظين أنه يمكنك الحصول على جمبسوت أنيق جدًّا بمبلغ قليل.

تصميماته مناسبة للمحجبات

"المحجبات يمتنعن" جملة تصف أغلب الفساتين السواريه المتوافرة في أسواقنا العربية، فالفستان المميز إما أن يكون قصيرًا بدرجة تمنع  أي محجبة من النظر إليه، أو مكشوفًا بما لا يمكن التفكير معه في وسائل مناسبة لجعله مناسبًا مع الحفاظ على أناقته.

وهنا يأتي السبب الثاني، الجمبسوت أفضل لأنه يتمتع ببنطال طويل ويمكنك اختياره واسعًا ليناسبك إذا كنتِ محجبة، بالإضافة إلى سهولة اختيارك له بأكمام أو إضافة بلوزة أو بليزر بالأكمام ليصبح مناسبًا لكِ.

مرونة في الحركة مع انتشار موضة فساتين السهرة ذات الذيول، أو كما يطلق عليه بالعامية "السمكة"، أصبحت الفتيات يواجهن تحديًا جديدًا متمثلًا في القدرة على المشي بحرية داخل هذه الفساتين الضيقة عند منطقة الفخذين وحتى الركبتين، وهذا هو السبب الثالث.

تمتعي بحرية الحركة طيلة السهرة، وملاحقة الذي يتفنن في الاختباء تحت الطاولات أو خلف الكوشة دون الشعور بأن حركتك مقيدة. جميع أنواع الأحذية تناسبه مع عمل ميزانية خاصة لفستان سهرة يُضاف لها بند "شراء حذاء بكعب عالٍ" لضمان ظهورك في أفضل إطلالة، والذي غالبًا ما سيكون طوله مبالغًا فيه لا يوفر لكِ الراحة ويساعدك على قضاء سهرة سعيدة، وهنا يأتي السبب الرابع.

إقرأ ايضا
التعليقات