بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

ترامب: تخطي إيران حد اليورانيوم المسموح أمر سئ لا يمكن السكوت عليه

1

علق الرئيس الأمريكي دونالد ترمب اليوم الأربعاء على قرار إيران تجاوز الحد المسموح به لاحتياطاتها من اليورانيوم المخصّب، واصفاً قرار طهران بالسيئ وأنه لا يمكن السكوت عليه .
إلى ذلك اعتبر ترمب أن طهران كانت تنتهك الاتفاق النووي الذي أبرم معها عام 2015 قبل فترة طويلة من توليه منصب الرئاسة.
وقال في تغريدة على حسابه على تويتر: "إيران كانت تنتهك الصفقة النووية البالغة قيمتها 150 مليار دولار (بالإضافة إلى 1.8 مليار دولار من النقد الدولي) مع الولايات المتحدة، وغيرها من الدول قبل فترة طويلة من انتخابي رئيساً."
وأضاف: "لقد انتهكت الآن الحد المسموح به من مخزون اليورانيوم. خطوة غير جيدة على الإطلاق."
يذكر أن وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، كان أعلن الاثنين، أن إيران تجاوزت الحد المسموح به لاحتياطاتها من اليورانيوم المخصّب بموجب الاتفاق الدولي الموقع عام 2015 بشأن برنامجها النووي، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الطلابية الإيرانية "إسنا".
وقال ظريف في حينه: "بناء على معلومات بحوزتي، تجاوزت إيران حد الـ300 كلغ" من اليورانيوم منخفض التخصيب. بدورها، أكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية تجاوز طهران الحد المسموح به لمخزونها من اليورانيوم المخصب.
وكانت طهران أعلنت في 8 مايو رداً على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الانسحاب أحادياً من الاتفاق النووي في مايو 2018، وإعادة فرض عقوبات على إيران، أنها لم تعد تشعر أنها ملزمة بما ينص عليه الاتفاق لجهة ألا تتجاوز احتياطاتها من المياه الثقيلة 130 طناً، ومخزونها من اليورانيوم منخفض التخصيب 300 كلغ. وتهدد طهران أيضاً باستئناف أنشطتها في تخصيب اليورانيوم بمعدل أعلى من الذي يحدده الاتفاق (3,67%)، ابتداء من 7/يوليو، وإعادة إطلاق مشروعها بناء مفاعل أراك للمياه الثقيلة (وسط البلاد)، إذا لم تساعدها الدول الأخرى الموقعة على الاتفاق (ألمانيا، الصين، فرنسا، بريطانيا، روسيا) في الالتفاف على العقوبات الأمريكية.

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات