بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

نشطاء يشيدون بمطالبة الصدر بإغلاق جميع مقرات ميلشيا سرايا السلام

10

أشاد نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك"، بمطالبة السيد مقتدى الصدر بإغلاق جميع مقرات ميليشيا سرايا السلام وتغيير الاسم، مؤكدين أنها خطوة مهمة في طريق إعادة بناء الدولة العراقية.

وأكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، أن ما صدر عن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بشأن الأمر الديواني الخاص بالحشد ، هو أمر مهم وخطوة اولى صحيحة نحو بناء دولة قويـة لا تهزهـا الرياح من هنا وهناك.

وأضاف، أن ما يهمني هنا ايضا.. أن تكون سرايا السلام التي أمرت بتأسيسها سابقا هي المبادرة الأولى لذلك ومن فورها.. وعلى الاخ ابو ياسر التطبيق فورا وذلك بغلق المقرات والغاء الاسم وغيرها من الأوامر ورجوع جميع الاخوة الاعزاء مشكورين بالأوامر الى الجهات المعنية.

وتابع الصدر: أعلن انفكاكها عني انفكاكا تاما لا شوب فيه.. فيما اذا الحقت بالجهات الامنية الرسمية.. املا ان لا يقع عليهم الظلم والحيف كما هم يعانوه الى يومنا هذا… كما وانني اود ان لا يبعدوهم عن الاماكن المقدسة قدر الإمكان.

ووجه الصدر شكره إلى الأخ رئيس مجلس الوزراء على هذا القرار واشد على يده للمضي قدما على تطبيقه لحفظ هيبة العراق وجيشه وشرطته وقواته الأمنية.

وشدد بالقول سنبقى على جهوزيتنا فيما اذا تعرض العراق وشعبه الى الخطر لا سمح الله تعالى كما عهدتمونا وعهدتم الاخوة المجاهدين ضد الاحتلال والارهاب.

من جانبها، أعلنت سرايا السلام، استجابتها لدعوة الصدر وباشرت بغلق مقراتها .

وقال المعاون الجهادي للصدر، أبو ياسر، في بيان، انطلاقا من توجهيات السيد مقتدى الصدر وتطبيقا لخطواته الاصلاحية الوطنية المشرفة لحفظ العراق وسيادة الدولة، فأني اعلن التنفيذ التام والتطبيق الفوري لأمره مع ما يمتلكني من مشاعر حب لاسم سرايا السلام  الذي ارعب اعداء الله واعداء العراق والذي كان التشكيل العسكري الاكثر انضباطاً والتزاماً في كل المحافل وهذا ما يشهد به الجميع من أبناء العراق.

وأضاف، إلا أنه ينبغي ان نثق بخطوات سيد الاصلاح وان نغلب المصلحة العامة للعراق على كل مصلحة شخصية والله ولي المجاهدين.

ويرصد "بغداد بوست" ردود أفعال نشطاء "الفيس بوك" على قرار الصدر بحل سرايا السلام:

وقال حساب "وسام الساعدي"، "هذا الأمر بناءً على كتاب صادر من مجلس الوزراء والسيد الصدر أول المنفذين لأن الرجل يريد بناء دولة".


وأشاد حساب "Shamal Akrawi"، بالصدر قائلا " رجل وطني و عاقل ، يعرف يقرر صح دائما، أصيل ابن أصيل السيد مقتدى الصدر".


وذكر حساب "وسام الساعدي"، " بشكل مبسط ..من استجاب لقرار عبد المهدي مسرعًا فقراره من داخل العراق، أما من تأخر فقراره من ……..".


وكتب حساب "ثائر العراقي"، "ونعم شكرا لسرايا السلام ورحمه لشهداء العراق لولاهم لما كنا".


وقال حساب "غسان أبو مسلم"، "أشرف مقاتلين في العراق هي سرايا السلام الله يحفظكم".

إقرأ ايضا
التعليقات