بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

"قطر المركزي" يصدر أذونات خزينة بقيمة ٦٠٠ مليون ريال لحل الأزمة المالية

1

 يسعى تنظيم الحمدين لحل أزمته الاقتصادية، من خلال توفير السيولة،  عن طريق إصدار أدوات الدين، بسبب شح وفرتها في السوق، بالتزامن مع تباطؤ نمو الإيرادات والارتفاع الحاد في النفقات الجارية.
وفي سبيل تحقيق ذلك، أصدر مصرف قطر المركزي أذونات خزينة لصالح البنوك المحلية بقيمة 600 مليون ريال قطري.
وتوزع الإصدار على ثلاثة وستة وتسعة أشهر ، بسعر فائدة 2.24% لاجل ثلاثة أشهر بقيمة 300 مليون ريال، و 2.33% لاجل ستة أشهر بقيمة 200 مليون ريال و 2.34% لاجل تسعة أشهر بقيمة 100 مليون ريال قطري .
وكان مصرف قطر المركزي، قد أصدر بيان في مارس الماضي، أكد فيه: “في إطار سعي مصرف قطر المركزي لتطوير السياسة النقدية.. وتفعيل أدوات السوق المفتوحة، أصدر مصرف قطر المركزي أذونات خزينة لآجال 3 و6 و9 أشهر”.
وقال في وقت سابق، مصرف قطر المركزي، إن قيمة الإصدارات بلغت نحو 600 مليون ريال قطري “نحو 165 مليون دولار”، بنسب فوائد متفاوتة وفق كل إصدار من الإصدارات الثلاثة.
وأصدر المصرف أذونات خزانة في الإصدار الأول، بقيمة 300 مليون ريال “نحو 82.5 مليون دولار”، لأجل 3 أشهر بسعر فائدة 2.49%.
كما أصدر المصرف أذونات بقيمة 200 مليون ريال “نحو 55 مليون دولار”، لأجل 6 أشهر بسعر فائدة 2.49%، وأذونات بقيمة 100 مليون ريال “نحو 27.5 مليون دولار”، لأجل 9 أشهر بسعر فائدة 2.60%.
وقبل إصدار الأذونات الأخيرة، بلغ إجمالي قيمة الأذونات المحلية واجبة السداد على قطر اعتبارا من مارس الجاري، والصادرة عن مصرف قطر المركزي نيابة عن الحكومة القطرية، نحو 3.6 مليارات ريال قطري “990 مليون دولار أمريكي”.
كما زادت عصابة الدوحة من وتيرة الاقتراض الحكومي من القطاع المصرفي المحلي، خلال شهر يناير الماضي، للتغلب على أزمة نقص السيولة وتمويل مشروعات القطاع العام المتوقفة، إضافة إلى ارتفاع معدل العمل في منشآت مونديال 2022، خوفا من افتضاح أمر الإمارة الصغيرة بعدم القدرة على استضافة المحفل الرياضي العالمي الأكبر.

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات