بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الثلاثاء, 25 حزيران 2019

الملتقى الوطني الليبي يبحث دور الشباب في مكافحة التطرف والعنف

image

تستضيف تونس في 22 يونيو الجاري الملتقى الوطني الليبي حول الشباب والسلم والأمن والذي تنظمه مؤسسة نداء العدالة بالشراكة مع المنظمة العربية بليبيا وبدعم من مجموعة الشباب والسلم والأمن بالشراكة الدولية للوقاية من النزاعات المسلحة وبالتعاون مع عدد من الشركاء الفاعلين بالمنطقة العربية.
وأوضح القائمين على الملتقى أنه يمكن للشباب الذين تتراوح أعمارهم من ١٨- ٣٥ عاماً التقدم بطلب للمشاركة في الملتقى في موعد أقصاه الجمعة القادمة.
ويناقش الملتقى بالإضافة إلى اجتماع الخبراء الذي سيسبق الملقى المحاور الرئيسية التي يقوم عليها قرار مجلس الأمن 2250  وهي مشاركة الشباب في صنع القرار وتحديد الحصص لتمثيل الشباب في الانتخابات المقبلة وتفاعل الشباب مع الحكومة ومشاركة الشباب في الشؤون العامة.
كما يناقش الملتقى تفعيل آلية لحماية المدنيين، بمن فيهم الشباب، من النزاع المسلح وتمكين الشباب من تطوير أنشطة لبناء بيئة ترفض التطرف والإرهاب وتعزز ثقافة التسامح وقبول الآخر.
ويهدف الملتقى إلى وضع توصيات لتفعيل قرار مجلس الأمن رقم 2250 وتأكد من وضع تلك التوصيات على جدول أعمال المنتدى الوطني القادم وتشجيع الشباب الليبي على لعب دوره والمشاركة في وضع خطة للوصول إلى الأمان والاستقرار بالإضافة إلى ضمان وضع تدابير وإجراءات لإعادة تأهيل الشباب المرتبطين (بالجماعات المسلحة) وإيجاد وظائف لهم ووضع مبادئ توجيهية تراعي الفوارق بين الجنسين لتعزيز مشاركة الشباب.

وأوضح القائمين على الملتقى أن الشباب الليبي يشكل ما يقارب ٦٠٪ من عدد السكان مما يعد فرصة عظيمة للاستفادة من طاقات الشباب  في بناء السلام وإنهاء النزاع الدائر في أنحاء البلاد مبينا أنه في ديسمبر ٢٠١٥ اعتمد مجلس الأمن الدولي  بالإجماع القرار رقم 2250 حول «الشباب والسلم والأمن» الذي يعد الأول من نوعه، ويهدف إلى تعزيز مشاركة الشباب في هذين المجالين وحث الدول الأعضاء على النظر في السبل الكفيلة بزيادة التمثيل الشامل للشباب في عمليات صنع القرارات على جميع المستويات لمنع نشوب النزاعات وحلها.

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات