بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

” أوراق قطر“ يكشف تورط الحمدين في نشر شبكة الإخوان الإرهابية بأوروبا

1

اتهم موقع “أمريكان ثينكر” تنظيم الحمدين بنشر التطرف والإرهاب، من خلال تمويل ذراعها الإخواني الإرهابي، من أجل نشر الفكر الظلامي للتنظيم المتطرف، واستخدام الدين كستار للتسلل إلى الدول.
الموقع الأمريكي أكد أن قطر مولت حفيد مؤسس تنظيم الإخوان المغتصب طارق رمضان، وخصصت له راتبا شهريا 35 ألف يورو لنشر أجندتها الخبيثة، كما عينته أستاذًا بجامعة حمد بالدوحة ومديرا لمركز التشريع الإسلامي
عصابة الدوحة ضمت طارق رمضان أيضا إلى اتحاد علماء المسلمين المؤسس من قبل مفتي الخراب والدم يوسف القرضاوي، إلا أنها تنصلت منه عقب اتهم بالاغتصاب في 2018.
أمريكان ثينكر رصد أيضا الفضائح الضخمة التي تناولها كتاب ” أوراق قطر “، والذي تناول تورط الحمدين في نشر شبكة الإخوان الإرهابية بأوروبا، حيث استخدمت الدوحة مؤسستها الفاسدة “قطر الخيرية” لاختراق مساجد القارة العجوز.
وفي مقابلة ، قال المؤلف جورج مالبرونو إن “فلسفة الإخوان المسلمين هي أن تتوغل في حياة الناس من الولادة وحتى الموت. جميع المشاريع التي تمولها قطر حاولت أن تفعل ذلك بالضبط، بالانتشار في المساجد والمدارس وحمامات السباحة والمطاعم وحتى المشرحة”.

وفقًا لمالبرونو، يفسر هذا الهدف الإنفاق الضخم على المشاريع الأوروبية، والمقصود منه نشر الإسلام على نهج الإخوان المسلمين، إلى حد تمويل مسجد في جزيرة جيرسي الصغيرة (التي تضم القليل من المسلمين) لتسهيل التبشير.
وفقًا لمالبرونو، في الوقت الذي ينكر فيه مشغلو هذه المشروعات أي انتماء لجماعة الإخوان المسلمين، فإن المكتبات في هذه المدارس والمراكز مليئة بالأدب الإسلامي الذي كتبه أمثال رجل الدين الراديكالي يوسف القرضاوي (أحد مرشدي طارق رمضان) والمفكر الذي برر الإرهاب، سيد قطب، وهو أحد مؤسسي إسلام القرن العشرين.
قطر الخيرية قدمت 71 مليون يورو لتمويل بناء 140 مركزا دينيا في أوروبا، واستخدمتهم لتمويل ذراعها الإخواني ونشر فكرها الإرهابي عالميا، حيث ضمت كتبا لمفتي الخراب والدم ودراسات لقادة التنظيم الفاسد، عصابة الحمدين المسؤول الأول عن نشر التطرف والإرهاب

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات