بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بعد فشل المفاوضات مع المجلس العسكري..المعارضة السودانية تحشد لتظاهرة مليونية اليوم

1

دعت قوى “إعلان الحرية والتغيير” المعارضة في السودان، اليوم  الخميس، للخروج إلى الشوارع وتسيير المواكب صوب مقر الاعتصام أمام قيادة الجيش بالخرطوم، في “مليونية البناء والمدنية”، بعد فشل المفاوضات مع المجلس العسكري بشأن المرحلة الانتقالية.
وقالت قوى “إعلان الحرية والتغيير”، في بيان، “تنطلق اليوم مليونية البناء والمدنية وفق حراكنا الثوري لحراسة مكتسبات الثورة وعزماً على استكمال مسيرتها، رغم صلف كل متجبر”.
وأضافت: “هي مليونية من أجل تسليم مقاليد الحكم لسلطة انتقالية مدنية خالصة ومن أجل بناء وطن عاتٍ، ديمقراطي”. وتابعت: “فلنحتشد من أجل الوفاء للشهداء باستكمال الطريق”، داعية الجماهير في الأحياء والبلدات والمدن للخروج إلى الشوارع صوب ساحة الاعتصام بالخرطوم، وفي ميادين الاعتصام في مدن الولايات.
ويأتي هذا بعدما أعلنت المعارضة نيتها اللجوء إلى التصعيد في الشارع عبر الإضراب العام والعصيان المدني، إثر إعلان كل من قوى “إعلان الحرية والتغيير”، والمجلس العسكري، صباح الثلاثاء، عن فشلهما في التوصّل إلى اتفاق بشأن تشكيل مجلس مشترك لتولّي إدارة المرحلة الانتقالية.
ويدور الخلاف حول منصب رئيس مجلس سيادة مقترح تشكيله، وكذلك على نسب مشاركة العسكريين والمدنيين فيه.
ويُعدّ منصب رئيس مجلس السيادة ونسب توزيع المقاعد في هذا المجلس، من أبرز نقاط الخلاف بين الطرفين منذ بداية المفاوضات في 13 نيسان الماضي، والتي دشّنت بعد يومين فقط من عزل نظام الرئيس عمر البشير.
ويصرّ المجلس العسكري على أن تكون الغلبة العددية داخل مجلس السيادة لصالح العسكريين، على أن يحتفظوا بمنصب رئاسة هذا المجلس، في حين تتمسّك قوى “إعلان الحرية والتغيير” بأن تكون الغلبة العددية لصالح المدنيين، والمداورة في رئاسة المجلس بين المدنيين والعسكريين.

ع د


إقرأ ايضا
التعليقات