بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الإثنين, 09 كانون الأول 2019

فساد الملالي يتواصل.. حكم قضائي بسجن شقيق الرئيس الإيراني

1

أعلن رئيس المجمع القضائي لموظفي الحكومة في إيران، حميد رضا حسيني، اليوم السبت، أن المحكمة الخاصة برجال الدولة في طهران، أصدرت السبت قرارًا بالسجن ضد حسين فريدون، شقيق الرئيس حسن روحاني، والمتهم بقضايا فساد مالي واختلاس بلغت ملايين الدولارات.
وقال حسيني، بحسب ما نقلت عنه وكالة أنباء «مهر» الإيرانية، إن «السلطات القضائية بمحكمة رجال الدولة في طهران، أصدرت حكمًا بالسجن ضد حسين فريدون فيما يتعلق ببعض التهم، فيما تمت براءته من التهم الأخرى»، مبينًا أن «شقيق الرئيس الإيراني لديه قضية أخرى، لكن لم يتم إرسالها إلى المحكمة بعد».
ورفض حسيني الكشف عن فترة السجن، والتهم التي على أساسها أصدرت المحكمة قرارها، وقال إن «الحكم ليس نهائيًا ويحق لحسين فريدون استئناف الحكم».
وتتهم السلطات القضائية حسين فريدون بالفساد والمشاركة في الجرائم الاقتصادية، لكنه ينفي هذه التهمة.
وكانت وزارة الخارجية الأمريكية وصفت الجمعة، في تغريدة لها باللغة الفارسية، حسين فريدون بأنه «فاسد آخر من قادة إيران». جاء ذلك ضمن سلسلة تقدمها الخارجية عن قادة النظام الإيراني الفاسدين.
وفي مارس الماضي، رجح مصدر في السلطة القضائية الإيرانية إصدار حكم شديد ضد حسين فريدون، بتهم الفساد المالي والرشوة وغسيل الأموال، التي بلغت ملايين الدولارات
وجرى اعتقال حسين فريدون في 2017، للتحقيق معه بشأن عمليات اختلاس بلغت ملايين الدولارات.
وفي 10سبتمبر الماضي، كشفت مصادر إيرانية عن فضيحة جنسية لحسين فريدون، عبر قيامه بعلاقة غير مشروعة مع المخرجة السينمائية والناشطة السياسية مريم إبراهيم وند التي تبلغ من العمر 27 عامًا.

ع د 

إقرأ ايضا
التعليقات