بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بعد اكتمال العقوبات الأمريكية ضد إيران.. هل تنجح ”أوبك“في حفظ توازن أسعار النفط؟

أوبك

تُراهن أسواق النفط على تدخل منظمة الدول المصدرة للنفط ”أوبك“، للحفاظ على توازن الأسعار بعد اكتمال العقوبات الأمريكية ضد إيران.
والإثنين الماضي، فاجأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أسواق النفط العالمية، بإعلانه وقف إعفاء 8 دول من عقوبات شراء النفط الإيراني، كانت قد حصلت عليه نهاية 2018، وسينفذ اعتبارًا من 2 مايو/ أيار المقبل.
والبلدان الثمانية الحاصلة على الإعفاء الأمريكي هي: تركيا، والصين، والهند، وإيطاليا، واليونان، واليابان، وكوريا الجنوبية، وتايوان.
وتعد الصين أكبر مستورد للنفط الخام في العالم، تليها الولايات المتحدة، بينما الهند تأتي ثالثًا، واليابان رابعًا، ثم كوريا الجنوبية خامسًا.
وتقول واشنطن، إن النظام الإيراني يحصِّل 40% من دخله عبر مبيعات النفط، بقيمة 50 مليار دولار سنويًا، قبل دخول العقوبات حيز التنفيذ، والتي حرمته من أكثر من 10 مليارات دولار.
وحسب بيانات ”أوبك“، انخفض إنتاج النفط الإيراني إلى مستوى 2.69 مليون برميل يوميًا في الشهر الماضي، من 2.74 مليون برميل في فبراير/ شباط 2019.
ويشكل إنتاج إيران النفطي من الطلب العالمي على الخام، وفق بيانات مارس/ آذار الماضي الصادرة عن ”أوبك“، نحو 2.7%، مقارنة مع 3.8% في مايو/ أيار 2018.
ويبلغ متوسط الطلب العالمي اليومي على النفط الخام، قرابة 99.8 مليون برميل يوميًا، وسط توقعات لـ“أوبك“، وصوله إلى 100 مليون برميل يوميًا بحلول النصف الثاني 2019.
ع د

إقرأ ايضا
التعليقات