بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

تحالف الصدر يُرفض تولي العامري رئاسة مجلس إعمار البصرة

57209067_2211453622264902_8563409470980358144_n
أعلن النائب عن تحالف سائرون رامي السكيني، اليوم الأحد، رفض تحالفه تولي
اية شخصية "سياسية أو عسكرية" لرئاسة مجلس إعمار محافظة البصرة، في إشارة
إلى زعيم ائتلاف الفتح هادي العامري، فيما حذر من تقويض عمل المجلس
بـ"اتجاه حزبي".
وقال السكيني في تصريحات صحفية، إن "الوضع الحقيقي لمن
يتسلم مجلس اعمار البصرة ونظامه الداخلي وهيكلته لم تتضح لغاية الآن"،
مشددا على "رفض تحالفه تولي شخصية حزبية أو ذات غطاء عسكري أو ديني له،
لأنه مجلس إعمار فقط".
وأضاف، أن "الكثير من المليارات خُصصت للمحافظة،
ويجب أن تذهب بالاتجاه الصحيح نحو الأعمار وتوفير الخدمات للمواطن البصري
الفاقد للثقة"، داعيا مجلس اعمار البصرة إلى "العمل بمهنية وإسناد المشاريع
الى شركات رصينة تمتلك سيرة ذاتية من الأعمال المماثلة داخل المحافظة، ولا
تؤمن بالرشى والكومنشنات".
وأكد النائب عن محافظة البصرة "دعم نواب المحافظة للمجلس، ولأن يكون هدفه الاعمار فقط، وعدم تقويضه باتجاه حزبي".
وكان
رئيس الحكومة الاتحادية عادل عبد المهدي، قد عين في آذار الماضي، زعيم
تحالف الفتح هادي العامري رئيسا لمجلس إعمار البصرة، فيما حذر تجمع
"اقليمنا" الذي يضم ناشطون بصريون، أن ذلك يعني "تبديد ثروات المحافظة".
وشهدت
محافظة البصرة، في الصيف الماضي، تظاهرات شعبية احتجاجا على تردي الخدمات
وتفشي البطالة والفساد والفقر في المحافظة، تخللها حرق مبنى المحافظة ومقار
الأحزاب ومبنى القنصلية الإيرانية هناك، فضلا عن مقتل وإصابة واعتقال
العشرات من المتظاهرين، بمواجهات مع القوات الأمنية وحمايات تلك المقار.

إقرأ ايضا
التعليقات