بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الأحد, 08 كانون الأول 2019
آخر الأخبار
مجزرة رصاص الميليشيات في بغداد.. تفاصيل جديدة وجهات ومنتفعين يحاولون إفساد العلاقة بين المتظاهرين إضراب مدارس وتنظيم مسيرات طلابية.. آلاف المحتجين يتوافدون على ساحة التحرير ميليشيات إيران تقرر إنهاء انتفاضة العراق بالقتل.. ومطالبات بتدخل دولي لإنقاذ المتظاهرين غارات إسرائيلية تستهدف قاعدة عسكرية لحماس الإرهابية في غزة تصاعد حدة الاحتجاجات في لبنان.. ومتظاهر يشعل النيران في جسده إيران واستراتيجية الاقتتال العراقي.. رفض شعبي للتدخل الإيراني في شؤون العراق بعد فشل التظاهرات المضادة.. السلطة العراقية تختبر نظرية "التوازن الاجتماعي" في ساحات التظاهر العراق يشهد أسوأ حملة من القمع.. وعلاوي يلوح بتحول ملف الاعتداءات إلى المحكمة الجنائية الدولية العالم ينتفض بعد مجزرتي الخلاني والسنك في بغداد.. ويطالب بالكشف عن قتلة المتظاهرين بعد مجزرتي ساحة الخلاني وجسر السنك في بغداد.. وثائق تكشف تورط حزب الله العراقي في قتل المتظاهرين

الزيادي: عبد المهدي سلم رواتب الإقليم دون الحصول على أموال النفط والمنافذ الحدودية

20
اتهم النائب عن ائتلاف النصر، فالح الزيادي، السبت (13 نيسان، 2019) رئيس مجلس الوزراء، عادل عبد المهدي، بتعطيل الاتفاقيات والشروط التي وضعها رئيس الوزراء السابق، حيدر العبادي، لتطبيع العلاقة بين بغداد وأربيل.
وقال الزيادي، إن "عبد المهدي لديه كرم مفرط في التعامل مع حكومة كردستان"، مبينا أن "الشعب الكردي جزء من العراق ورعاية مصالحهم من شأن الحكومة الاتحادية لكن التمييز بين المحافظات أمر مرفوض وستكون عواقبه وخيمة".
وأضاف، أن "شعور أبناء المدن الجنوبية بالغبن دفعهم نحو التوجه إلى الإعلان عن الأقاليم كرد فعل على تمييز الحكومة بين مدنهم ومحافظات الشمال".
وبين، أن "تقسيم الثروات يجب أن يكون بشكل عادل، لكن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي تجاوز على النصوص والشروط والاتفاقيات التي وضعها العبادي بشأن تطبيع العلاقة مع كردستان بعد فشل الاستفتاء".
وأشار إلى أن "عبد المهدي سلم رواتب الإقليم بدون تسليم واردات النفط الى الحكومة الاتحادية، بموجب قانون الموازنة الاتحادية العامة، وكذلك عدم تسليم واردات المنافذ الحدودية، وزيادة حصة الإقليم في قانون موازنة 2019".
وفي وقت سابق من اليوم، رأى القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، دانا جزا، أن السياسة التي يتبعها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، في إدارة حكومته ساهمت في تطوير العلاقات بين أربيل وبغداد.
وقال دانا جزا إن "موافقة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، على صرف رواتب 4 أشهر لعناصر البيشمركة، خطوة أخرى نحو تحسين العلاقات بين بغداد وأربيل".
س.ع
إقرأ ايضا
التعليقات