بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

لجنة نيابية تكشف عن وجود مافيات هدفها تدمير الاقتصاد العراقي

WhatsApp Image 2019-03-25 at 7.51.40 AM(2)

كشفت لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، عن وجود مافيات من التجار هدفها تدمير الاقتصاد العراقي، .
وقالت عضو لجنة الاقتصاد النائبة ندى شاكر: ان قانون انشاء المدن الصناعية الحرة الذي انهى البرلمان قراءته الاولى لم يكن جديدا، بل ان فكرته طرحت منذ سنوات، لكنها لم تؤخذ على محمل الجد لعدم توفر الظروف الملائمة لها، مبينة ان هذه المدن ستكون بمثابة خط دفاعي اول كونها ستستقطب أناسا للاستيطان بها من خلال العمل وتكون اشبه بالمدينة الصغيرة، وبالتالي ستعمر المناطق الفارغة وتكون بمثابة خط صد اول للبلد، بدلا من ترك المساحات الشاسعة فارغة يستغلها الارهابيون.
واوضحت: ان هذه المناطق تتضمن انشاء معامل صناعية كالفوسفات وغيرها وستنشأ على الاغلب في المناطق الغربية القريبة من الحدود، داعية الى تفعيل قانون حماية المنتج المحلي لدعم الصناعة الوطنية، مبينة ان هناك مافيات من التجار والاجندات السياسية الداخلية تستهدف المنتجات المحلية بهدف تدمير الاقتصاد العراقي من خلال توريد البضائع من الخارج، مما ادى الى توقف عدد كبير من المصانع وزيادة، مؤكدة وجود عزوف كبير من قبل بعض الجهات من التعاقد لشراء المنتجات التي تصنع محليا وتفضل الاستيراد من الخارج.
من جانبه قال عضو مجلس محافظة الانبار عيد عماش، ان المناطق الحدودية المحاذية لسوريا غير مهيئة امنيا ولوجستيا لانشاء المدن الصناعية الحرة، لافتا الى ان هناك مناطق مهيئة فيها الظروف لانشاء مناطق حرة.
واضاف”: في الدورة السابقة لمجلس محافظة الانبار طرحنا فكرة انشاء منطقة حرة في منطقة الـ 35 كيلو غرب مدينة الرمادي، وخصصت لها الاموال وتم تحديد المساحة وطبيعة انشائها بان تكون منطقة تبادل تجاري وحرة، الا انها لم تنفذ لاسباب مختلفة، اثيرت مرة اخرى في الفترة الماضية والان بصدد اكمال الاجراءات لانشائها.
وبشأن عزم الحكومة إنشاء مدن صناعية حرة قرب المنافذ الحدودية في الانبار، اشار عماش الى ان المناطق الحدودية ما زالت غير مهيئة امنيا لاسيما المناطق المحاذية لسوريا، لأن تنظيم داعش انتهى في المنظور العسكري، لكن مازال هناك امتدادات وخلايا للتنظيم في الصحراء الغربية والقائم، مبينا ان المناطق المحاذية للاردن كمنطقة طريبيل اكثر امانا من تلك المناطق فيمكن انشاؤها في هذه المناطق.
ولفت عضو مجلس الانبار الى ان اغلب دول العالم تعتمد على المدن الصناعية الحرة لانعاش اقتصاداتها، لانها تحرك عجلة التنمية الصناعية وتوفر فرص عمل للعاطلين.

إقرأ ايضا
التعليقات