بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

التجمع اللبناني: طهران تريد إلحاق بلادنا بالمشروع الإيراني المزعزع للاستقرار

خامنئي
كشف أعضاء التجمع من أجل السيادة، وهي حركة سياسية لبنانية مناهضة لحزب الله، عن أن إيران تمادت في التحكم بالحياة السياسية والاقتصادية والإدارية في لبنان، من خلال سلاح حزب الله.
ووصفوا وضع لبنان، بأنه تحول إلى حالة "احتلال حقيقي" يستهدف إلحاق البلاد بالمشروع الإيراني المزعزع للاستقرار، وبما يهدد لبنان بعزلة عربية ودولية.
جاء ذلك في مذكرة بعث بها أعضاء التجمع من أجل السيادة، إلى وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية مايك بومبيو، الذي يجري حاليا زيارة إلى لبنان تستغرق يومين.
وقال أعضاء التجمع: "إيران تُمسك بواسطة سلاح حزب الله بالمؤسسات الدستورية اللبنانية، وتتحكم بقراراتها السيادية، خلافا للدستور والقوانين الدولية ولإرادة قسم كبير من الشعب اللبناني".. مشيرين إلى أن الشعب اللبناني في حاجة ملحة إلى تلقي مساعدة المجتمع الدولي، لاستعادة دولته ومؤسساته وحريته وازدهاره واستقراره.
وأشاروا إلى أن خريطة الطريق التي يراها أعضاء التجمع، تستهدف استعادة سيادة الدولة اللبنانية كاملة على كل أراضيها وقراراتها، من خلال تطبيق كامل وحرفي لقرارات مجلس الأمن، بما يسمح بترسيم كافة الحدود البرية والبحرية وضبطها ومنع استعمالها في أي نوع من أنواع التهريب والعدوان على الاستقرار والسلم في لبنان والمنطقة.

//إ.م
إقرأ ايضا
التعليقات