بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

خبير قانوني: قانون الجنسية سيجعل العراق ملاذًا آمنًا لكل من لا جنسية له!

bd5e38e805ad6b086cca0b0440b9c990_L

حذر الخبير القانوني علي التميمي، من تعديل قانون الجنسية الذي يمكن ، فيما اذا اقر ،  ان يمنح الجنسية العراقية لليهود والدواعش وكل من لا جنسية له، موضحاً :" ان التعديل الذي يقوم به البرلمان يخالف كل قوانين الجنسية في العالم، وبالتالي فأنه يحتاج الى دراسة من قبل مختصين بهذا الشأن قبل التصويت عليه.


وقال التميمي في تصريح  صحفي :" ان تعديل قانون الجنسية رقم 26 وقع في المحظور والخطأ الذي يخالف كل قوانين الجنسية في العالم، والتي تعتمد على مبدأ استثمار الجنسية في منحها، حيث ان مصر تمنح الجنسية للاجنبي مقابل مبلغ 400 الف دولار وبعد اقامة لمدة خمس سنوات، كما انها تمنح مجاناً للعباقرة والعلماء بسبب الفائدة التي سيحصل عليها البلد المانح للجنسية ".

واضاف :" ان الجنسية لاتمنح في الدول الا بموافقة  رئيس الدولة  او رئيس الوزراء، الا في العراق فأنها تمنح من قبل مديريات الجنسية، لهذا السبب فأن تعديل قانون الجنسية يحتاج الى مراجعة ودراسة معمقة من قبل البرلمان".

واوضح التميمي :" ان فقرة منح الجنسية لكل مهجر، تتيح منح الجنسية لكل مواطن ولد خارج العراق، وبالتالي قد يكون العراق ملاذاً آمناً لكل من لا جنسية له، الامر الذي يتيح لليهود العودة كما ان الدواعش قد يحصلون على الجنسية العراقية بسهولة ".

أخر تعديل: الثلاثاء، 19 آذار 2019 08:19 م
إقرأ ايضا
التعليقات