بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بدعم من إيران.. قطر تبحث عن مكان لها داخل العراق

قطر والعراق

وزير الصناعة لتنظيم الحمدين في العراق بحجة دعم العلاقات الاقتصادية والتجارية


مصادر: الدوحة وإيران داعمي الإرهاب في المنطقة العربية


تكشف زيارة وزير التجارة والصناعة القطري علي بن أحمد الكواري للعراق عن الأهداف الخبيثة لتنظيم الحمدين، والتي تبدو في ظاهرها تعميق العلاقات الاقتصادية والتجارية بين قطر والعراق.
تنظيم الحمدين يحاول ايجاد مكان له داخل العراق بدعم من ايران، بعد أن حوصر التنظيم من قبل الدول العربية بسبب دعم قطر للإرهاب وجماعة الإخوان الإرهابية في عدة دول عربية منها مصر وسوريا.
وكان رئيس الوزراء عادل المهدي استقبل في بغداد وزير التجارة والصناعة القطري علي بن أحمد الكواري ويجري محادثات حول تعميق التعاون الاقتصادي وتعزيز التجارة بين البلدين الشقيقين.
وقالت مصادر سياسية لـ"بغداد بوست" إن قطر تسعى لأخذ مكان لها داخل العراق بدعم من طهران تحت زعم توطيد العلاقات الاقتصادية والتجارية.

وأضافت المصادر التي رفضت ذكر أسمها أن الجانب القطري، يدعم الإرهاب، وكان أخر تلك الفضائح استخدام الدوحة خطوطها الجوية في نقل المليشيات الإرهابية المسلحة، ودعمها بالأموال اللازمة لنشر مخططاتها المناهضة للمنطقة العربية، والذي يجعلها الأبن العاق في قلب الوطن العربي.
وتابعت : "ممارسات تنظيم الحمدين الغريبة والتي تهدف إلى تدمير المنطقة، تستمر بشكل متضاعف، وكأنها تنتهج سياسة، أن الفيروس الذي يجب أن يصيب الوطن العربي ويقضي عليه. تنفذ مخططات وأجندات خارجية بدعم من طهران
 وقالت إن النظام القطري يدعم الإرهاب عبر دفع مئات الملايين من الدولارات للجماعات المسلحة، في العراق وسوريا، فضلا على إيواء الدوحة العناصر الهاربة من الدول العربية، وإصرارها على التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى.


إقرأ ايضا
التعليقات