بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

أبو حسين ساجد.. إرهابي مسؤول عن ملف "وحدة الجولان" بحماية من حزب الله

images


كشف افيخاي ادرعي، المتحدث بلسان جيش الدفاع الإسرائيلي للإعلام العربي، أن من يرأس وحدة ملف الجولان هو المخرب علي موسى عباس دقدوق، المعروف بأبي حسين ساجد.


وأضاف "ادرعي"- في سلسلة تغريدات على صفحته الرسمية بموقع التدوينات المصغرة "تويتر"- : "لقد التحق ساجد في صفوف حزب الله عام ١٩٨٣ وشغل عدة مناصب ومهام في منطقة جنوب لبنان ومن ثم انتقل عام ٢٠٠٦ للعمل في العراق كمسؤول عمليات وحدة حزب الله-العراق".
ولفت إلى أنه تم سجن أبو حسين ساجد من قبل القوات الأمريكية عام ٢٠٠٧ بسبب مسؤوليته عن خطف وقتل ٥ جنود أمريكيين في كربلاء ومن ثم تم الإفراج عنه بعد تدخل حزب الله أمام الحكومة العراقية ونقص في الأدلة، وفي صيف ٢٠١٨ أرسل إلى سوريا بهدف إقامة وحدة ملف الجولان.

إقرأ ايضا
التعليقات