بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

السفير الأمريكي في بغداد يفضحهما في عقر دارهما: هادي العامري وقيس الخزعلي يوافقان على وجود القوات الأمريكية

1

لا خلاف مع قيس الخزعلي وهادي العامري، كرّر القائم بأعمال السفير الأمريكي لدى بغداد تلك العبارة مرتين خلال لقائه صحفيين عراقيين أمس الثلاثاء، في سفارة بلاده بالمنطقة الخضراء شديدة التحصين، إذ قال، إن هذين الرجلين يؤكدان ضرورة وجود مستشارين عسكريين أمريكيين لمساندة القوات المسلحة العراقية.

وقال القائم بالأعمال الأمريكي جوّي هود إن ”الحراك الذي يجري داخل البرلمان العراقي لتمرير تشريع يُخرج القوات الأمريكية، هو حراك طبيعي، لكن بعض النواب يستعجلون وعليهم التأني، إذ أخبرنا الجنرال في الجيش العراقي عثمان الغانمي والجنرال عبد الأمير يار الله أن القوات العراقية ما زالت بحاجة إلى مساندة قوات التحالف“.

وأشار إلى أنه ”في حال خرجت القوات الأمريكية فليس من السهولة عودتها إذا احتاجها العراقيون“.

وأكد أن ”القوات الأمريكية ستخرج في حال طلبت الحكومة العراقية منّا ذلك، وكل الاستثمارات الأمريكية والشركات العاملة هنا، يمكنها الخروج إذا طلب العراقيون“.

وهذه المرّة الأولى التي يتحدث فيها مسؤول أمريكي بوضوح عن طبيعة التعامل مع الجدل الدائر في العراق بشأن الوجود الأجنبي، إذ أكد أن ”واشنطن ليست في معرض استخدام العراق لشن هجمات على إيران. وليس هذا في خططها.

أ.ص

أخر تعديل: الأربعاء، 20 شباط 2019 07:15 م
إقرأ ايضا
التعليقات