بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

خبراء يُحذرون ألمانيا من خطورة عدم استعادة إرهابيي "داعش" بسوريا

1

حذّر خبراء في شؤون الجماعات الإرهابية، من خطورة عدم اضطلاع برلين بمسؤولياتها، واستعادة العناصر الإرهابية الألمانية في صفوف "داعش" والمحتجزين حالياً في سوريا.

وقال روبرت نويمان مدير المركز الدولي لدراسات التطرف الخبير في شؤون الجماعات الإرهابية لمجلة فوكس إن "ألمانيا ليس لديها خيار آخر"، مشيراً إلى أن "مسؤوليتها القانونية والأخلاقية تقتضي استعادة مواطنيها المنضمين لداعش".

وتابع نويمان: "هناك خطر أمني كبير على ألمانيا في حالة أفرجت قوات سوريا الديمقراطية عن هؤلاء الإرهابيين كما هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وعادوا بشكل فردي وبحرية إلى بلادهم".

وأضاف: "بعد عودة هؤلاء بهذه الطريقة بدون رقابة من السلطات سينشطون ويهددون الأمن في ألمانيا"، مطالباً برلين بتسلم مواطنيها وإعادتهم إلى البلاد لمحاكمتهم أمام محاكمها بما يقلل المخاطر بشكل كبير.

ووفقاً لمدير المركز الدولي لدراسات التطرف، فإن السلطات تقدر عدد الألمان المحتجزين لدى قوات سوريا الديمقراطية وأسرهم بـ 100 شخص.

نويمان أضاف: "لطالما طالبت برلين بلداناً في الشرق الأوسط باستعادة رعاياها المتورطين في قضايا تطرف في ألمانيا"، لكن بات من الضروري استعادة هؤلاء الإرهابيين المحتجزين.

أ.ص

أخر تعديل: الإثنين، 18 شباط 2019 11:33 م
إقرأ ايضا
التعليقات