بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

سفير السعودية في واشنطن: طهران "الراعي الأول للإرهاب"

1

هاجم السفير السعودي في واشنطن، خالد بن سلمان، إيران عبر صفحته الرسمية في " تويتر".
وجاء الهجوم بالتزامن مع اجتماع مؤتمر وارسو لمواجهة التحديات المنطقة وخاصة إيران التي وصفها السفير بـ "الراعي الأول للإرهاب". 
 وانتقد الأمير والدبلوماسي السعودي "النظام الإيراني" في سلسلة تغريدات على حسابه في تويتر، واصفا إياه بأنه التهديد الأول لأمن المنطقة، وبأنه لا يزال يتمسك بأحلامه التوسعية.

وذكر خالد بن سلمان في هذا السياق أن رئيس "النظام" في إيران فضح "نواياهم التوسعية بادعاء أن أراضي العرب في الخليج العربي هي جزء منهم وسماها جنوب إيران"، مشددا على أن "أرض العرب للعرب".

وقال ننضم اليوم الى حوالي ٧٠ دولة في قمة وارسو لاتخاذ موقف نواجه فيه التحديات التي تهدد مستقبل الأمن والسلام في المنطقة وعلى رأسها الراعي الأول للإرهاب في العالم، النظام الإيراني المستمر في جهود زعزعة أمن واستقرار المنطقة، بما في ذلك إطلاق الصواريخ على المدنيين في المملكة واليمن.

ورسم رئيس البعثة الدبلوماسية السعودي في الولايات المتحدة صورة قاتمة للوضع في إيران، مشيرا إلى التراجع في مستوى المعيشة و"وقف تام للتنمية الاقتصادية والبشرية، ولا يزال هذا النظام يبدد أموال شعبه في دعم الإرهاب والتطرف والطائفية وعدم الاستقرار في المنطقة".

وقارن بن سلمان بين ما يحدث في المملكة وما يجري في إيران، مشيرا إلى "ازداد دخل الفرد في المملكة منذ عام 1979 عشرة أضعاف، بينما تراجع في إيران بأكثر من النصف. ويبلغ الناتج المحلي الإجمالي للمملكة ضعف نظيره في إيران بعد أن كانا متساويين في عام 79".

ورأى السفير السعودي في واشنطن أنه "بعد أربعين عاما لم تعد أوهام هذا النظام تنطلي على أحد"، وأن "النظام الإيراني يعيش أوهام محاولة تركيع العرب وهو ما لن يحدث".

وتساءل خالد بن سلمان في صيغة تحد واستنكار قائلا: "هل يقبل النظام الإيراني أن يكون الولي الفقيه عربيا وينصاع له الإيرانيون؟ أم أن خطابهم هو مجرد محاولة لفرض هيمنتهم المزعومة على العرب"، ليضيف في لهجة حاسمة قائلا: "إن الشعوب العربية الأبّية لم ولن تقبل المحاولات الفاشلة لهذا النظام لتركيعها سواء في اليمن أو في أي دولة عربية أخرى".

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات