بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

رغم الإنكار.. أدلة تثبت دفع قطر عشرات الملايين من الدولارات لكوشنر

1

شككت صحيفة "فانيتي فير" الأمريكية بصحة زعم قطر أنها صُدمت، ولم تكن تعرف أنها أنقذت مستشار الرئيس الأمريكي وصهره، جاريد كوشنر، عندما شارك صندوقها السيادي في حلّ مشكلة مديونية ناطحة السحاب التي تملكها عائلة كوشنر في نيويورك.

وكانت الصحيفة الأمريكية تعقّب، في ذلك، على تقرير غربي، نسب إلى اثنين من المسؤولين (حجبت أسماءهم)، وكذلك الناطق باسم شركة بروكفيلد للاستثمار العقاري (التي تساهم بها قطر بنسبة 16%)، قولهم بأن قطر لم تكن تعلم بتلك الصفقة التي أنقذت آل كوشنر من إعلان إفلاس عقارهم، وأن معرفة قطر بالصفقة جاءت فقط بعد الإعلان عنها.

وعلّقت ”فانيتي فير“ على هذا الزعم قائلة: يبدو أنهم لا يقرؤون صحيفة نيويورك تايمز التي نشرت مرارًا عن الصفقة قبل إبرامها، مضيفة أن توقيت تنصّل القطريين من تلك الصفقة بعد أن أصبحت نافذة قانونيًا ولا يمكن التراجع عنها، يثير المزيد من الأسئلة ذات الإيحاءات السياسية المريبة.

وفي إثباتها لزيف دعاوي أن قطر لم تكن تعرف بأنها تنقذ عائلة كوشنر من إعلان إفلاس مشروعهم، فقد سجّلت الصحيفة أن شارلز كوشنر، والد جاريد، التقى وزير المالية القطري علي العمادي، سرًا، في أبريل 2017، وأن اللقاء، كما كشفت عنه صحيفة واشنطن بوست بتاريخ 19 مارس 2018، تم تلبيةً لطلب قطري رسمي.

وخلصت “ فانيتي فير“ إلى أنه هناك شيئًا كبيرًا لا يمكن أن يطول إخفاؤه، وراء توقيت التسريب القطري بأنهم فوجئوا وصدموا بالمعلومات التي انتشرت مؤخرًا عن أنهم شاركوا بإنقاذ كوشنر الذي طالما وصفته الدوحة بأنه صديق المملكة العربية السعودية والدول العربية التي قاطعت قطر.

أ.ص

إقرأ ايضا
التعليقات