بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

نائب عن "سائرون" يكشف أبرز الملفات التي بحثها مع تحالف الفتح

سائرون
سائرون

كشف تحالف سائرون، عن ابرز الملفات التي بحثها مع تحالف الفتح ، معلنا الاتفاق على تشكيل لجان مشتركة لحسم ملفي الخدمات بالمحافظات ورئاسات اللجان البرلمانية، .

وقال النائب عن تحالف سائرون صباح العكيلي إن الاجتماع الذي عقد بين تحالفي الفتح وسائرون تضمن مناقشة عدد من القضايا، منها تلكؤ المشاريع الخدمية في المحافظات وملف رئاسات اللجان النيابية، فضلا عن تواجد القوات الامريكية وسبل اخراجها، لافتا الى الاتفاق على تشكيل لجنتين مشتركتين احداهما تختص بملف الخدمات ومراقبة المشاريع المتلكئة في المحافظات كافة، بينما الاخرى تهتم بملف رئاسات اللجان النيابية لحسمها قبل بدء الفصل التشريعي الثاني، لاسيما اللجان التي من حصة التحالفين.

وأضاف:أن الاجتماع بحث التواجد العسكري الامريكي في العراق وسبل اخراجه،مؤكدا ان الاجتماع لم يتطرق لموضوع الوزارات الشاغرة.

من جانبه  رأى المحلل السياسي وائل الركابي ان اجتماع تحالفي الفتح وسائرون جاء بعد الاستفزازات الامريكية المتمثلة بالتواجد العسكري وتصريحات ترامب بشأن بقاء القوات الامريكية في العراق، لذلك فأن هذا الموضوع تصدر مباحثات الاجتماع بين الطرفين.
وقال الركابي :"لا اعتقد انه تم  التطرق خلال الاجتماع على حسم الوزارات الشاغرة وانما جرى الحديث حول التواجد الامريكي بالدرجة الاساس وكيفية اخراج القوات الامريكية، مبينا ان التحالفين يمهدان لآلية يخرجون من خلالها تشريع قانون داخل البرلمان يلزم القوات الاجنبية الخروج من البلاد، .

 واشار الى ان الوزارات الشاغرة ستبقى محل خلاف الكتل السياسية في الفصل التشريعي الثاني للبرلمان وقد يتم حسم وزارتي العدل والتربية بينما الوزارات الامنية ستدار بالوكالة، كما حصل في الحكومات السابقة.


 من جانبه كشف النائب عن تحالف الفتح احمد الكناني، عن اتفاق تحالفي الفتح وسائرون على تشكيل لجنة مشتركة لتقريب وجهات النظر حول استكمال الكابينة الوزارية وخاصة ما يتعلق منها بمرشح وزارة الداخلية.

وقال الكناني في تصريح صحفي: ان تحالفي الفتح وسائرون بصفتهما الكتلتين الاكبر ضمن تحالفي البناء والاصلاح اجتمعا امس واتفقا على تشكيل لجنة مشتركة لتنسيق الحوارات ومنحها المساحة والصلاحية الكافية لتقريب وجهات النظر بشأن مرشح وزارة الداخلية كون حقيبة الدفاع من استحقاق المكون السني والعدل للمكون الكردي.
واضاف: ان الاجتماع ناقش ايضا تصريحات ترامب الاستفزازية وتم الاتفاق على مفاتحة الحكومة لمعرفة الارقام والاحصائيات الدقيقة عن حجم ونوعية التواجد الاجنبي داخل البلاد بغية المضي بتعديل الاتفاقية الامنية بما يضمن تقنين تواجد تلك القوات بما تحتاجه الحكومة لاغراض التدريب والاستشارة فقط.
واكد الكناني ان سائرون والفتح متفقان على ان نجاح الحكومة الذي هو نجاح للجميع واي تخبط يحصل بالعملية السياسية سيكون ضرره على الجميع.

 

 

ف.ا

أخر تعديل: الأربعاء، 06 شباط 2019 08:55 م
إقرأ ايضا
التعليقات