بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

أنباء عن توافق بين سليماني والصدر لتولي الفياض وزارة الأمن الوطني وإبعاده عن الداخلية

1
ترددت أنباء عن توافق بين قائد فليق القدس الإرهابي قاسم سليماني وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لتولي فالح الفياض ما يسمى وزارة الأمن الوطني بدلا من وزارة الداخلية.
وأشار مصادر إلى أنه لايزال تأخر استكمال الكابينة الوزارية محل جدل ونزاع بين القوى السياسية، لاسيما مرشح وزارة الداخلية.
وقد نقل الإعلامي أحمد ملا طلال مقدم برنامج "بالحرف الواحد" على فضائية الشرقية، ‏أمس الاثنين، عن مصادر، أن اجتماعا بين زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، والأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، ورئيس فيلق القدس في الحرس الثوري الايراني، قاسم سليماني، في بيروت الأسبوع الماضي، نتج عنه دمج جهاز الأمن الوطني بمستشارية الأمن الوطني تحت مسمى وزارة الأمن الوطني على أن يرأسها فالح الفياض، الذي سيشغل أيضا منصب نائب رئيس الوزراء لشؤون الامن في الحكومة  برئاسة عادل عبد المهدي.
وأشار طلال إلى أن الفياض سوف ينسحب من وزارة الداخلية على ان يكون الوزير المرشح بالتوافق بين الفياض وعبد المهدي.

//إ.م

أخر تعديل: الثلاثاء، 05 شباط 2019 04:56 م
إقرأ ايضا
التعليقات