بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

النزاهة النيابية: 3 مقترحات تواجه مصير المفتشين العموميين

download (4)

أكد عضو لجنة النزاهة النيابية يوسف الكلابي إن هناك أكثر من توجه لإحداث تغيير في مكاتب المفتشين العموميين في الوزارات، موضحاً إن اغلب تلك المكاتب تابعة لأحزاب وكتل سياسية.

وقال الكلابي في تصريح صحفي  إن "الكثير من الأجهزة الرقابية لم تعطِ أي نتائج ايجابية ملموسة، بالنتيجة يجب أن يعاد النظر بكل تلك الأجهزة والوقوف على أسباب فشلها"، مبيناً أن "مكاتب المفتشين العموميين لا يمكن أن تكون تابعة للوزراء، إذ تكمن الإشكالية في هذه الفقرة، لكون الوزراء تابعين لأحزاب وكتل سياسية، حيث لا يستطيع تأدية الدور المناط به".

وأضاف الكلابي، أن "الملفات الكبيرة المتعلقة بالفساد وهدر المال لم تفتح إلى يومنا هذا، وما يثار عبر الإعلام فهو فقط عبارة عن (قشور) لبعض الملفات، إذ لا توجد رقابة أو استعادة للأموال المهدورة"، مؤكدا إن "هناك توجه لإلغاء مكاتب المفتشين العموميين ويفعل قانون الادعاء العام الذي يؤدي نفس الغرض ولكنه يفك ارتباط تلك المكاتب بالوزارات، وهناك توجه آخر لإعادة النظر بالمفتشين كونهم تابعين لأحزاب ويعملون بنظام المحسوبية، كما إن هناك رأي لربط تلك المكاتب بهيئة النزاهة"..

إقرأ ايضا
التعليقات