بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الكعبي: الفساد مرض أصاب الجسد العراقي

الكعبي-2

وصف حسن كريم الكعبي النائب الاول لرئيس مجلس النواب  الفساد  بانه مرض اصاب الجسد العراقي ،  مشبرا الى ان علاجه لا يتم بفرض العقوبات فقط بل علينا دراسة اسبابه واعراضه والبدء من الماضي والعمل في الحاضر واتقان السياسة الوقائية المستقبلية .

وقال خلال مشاركته في ملتقى الرافدين للحوار المنعقد في بغداد ان دور مجلس النواب بمحاربة الفساد هو التأسيس لمنظومة متكاملة من التشريعات والعمل بموجبها عن طريق التنسيق والمشاركة مع المؤسسات المعنية الثلاثة ( ديوان الرقابة المالية ، هيئة النزاهة ، دائرة المفتشين العموميين ) التي تعمل مباشرة مع السلطة القضائية ، مؤكدا ان العديد من القوانين اقرت خلال الدورات النيابية السابقة ، وخلال هذه الدورة نحرص على تشريع قوانين نسميها " الضامنة " كونها تساهم بشكل مباشر في الحد من هذه الظاهرة ".


 واضاف انه يجد ان واحدة من معوقات مكافحة الفساد هو امر سلطة الائتلاف رقم 55 والذي ما زال نافذا حتى هذه اللحظة والذي بموجبه تم تأسيس منظومة المفتشين العموميين   وعملها داخل الوزارات جعلها غير قادرة على القيام بمهامها  بشكل مستقل ، ناهيك عن قلة الموارد والامكانات الفنية والادارية ".

و حمل الكعبي الحكومة تبعات استمرارها بإدارة العديد من الهيئات والمناصب القيادية بمختلف المستويات عبر ما يعرف " ادارة بالوكالة " وهو عامل غير مطمئن لمحاربة الفساد ،  مبينا انه حرص ي على تضمين موازنة 2019 فقرة تلزم الحكومة بأنهاء ملف الوكالة خلال فترة اقصاها ٢٠١٩/٦/٣٠ ، الأمر الذي  يساعد على تولي كفاءات ادارية لهذه المناصب.

أخر تعديل: الثلاثاء، 05 شباط 2019 04:54 م
إقرأ ايضا
التعليقات