بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الجملة العصبية تنقذ حياة طفل توقفت رئتاه ومات سريريًّا

1
أعلنت مستشفى الجملة العصبية في بغداد، اليوم الاثنين، عن إعادة الحياة لطفل مات سريريا وشل رباعيا.
وقال قسم الإعلام بالمستشفى في بيان، "بعد ان يأس أبويه وضاقت بهم السبل وعجزت المشافي عن تشخيص حالته وتوفير سرير له، وكاد والديه أن يفقدا الأمل بإعادته للحياة نتيجة إصابة طفلهم محمد ذو الربيع الرابع من عمره بمرض "الكلمبري" شلل الأعصاب المحيطية وموته سريريا وتوقف رئتيه، تمكنت مستشفى الجملة العصبية من معالجته وإعادته للحياة بمتابعة استمرت 48 يوما".
وقال والد الطفل "محمد" ذو الأربعة أعوام ان "ابنه أصيب بأنفلونزا وارتفاع الحرارة لمدة أسبوع ولم تنخفض حرارته رغم العلاجات التي تلقاها"، مشيرا الى ان "ابنه استيقض صباحا قبل 48 يوما يشكو من الم في يده اليسرى وعدم القدرة على حركتها مما دفعهم الى مراجعة مدينة الطب لتشخيص السبب وإبلاغ الطبيب لهم بإصابته بالروماتيزم".
وتابع انه "في صباح اليوم الثاني استيقض الطفل وهو مشلول الإطراف الأربعة وعدم القدرة على الحركة وراجعوا به مستشفى الطفل المركزي الذي دعاهم لإرساله الى مدينة الطب لغرض الرقود في العناية المركزة الا ان المستشفى تعذرت عن رقوده لعدم توفر السرير".
وتابع "بعد لقائي بمدير عام صحة الرصافة عبد الغني الساعدي ومن خلال التنسيق مع مدير مستشفى الجملة العصبية تم توفير سرير للطفل في العناية المركزة لغرض الرقود".
//إ.م
أخر تعديل: الإثنين، 04 شباط 2019 07:43 م
إقرأ ايضا
التعليقات