بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الأحد, 08 كانون الأول 2019
آخر الأخبار
مجزرة رصاص الميليشيات في بغداد.. تفاصيل جديدة وجهات ومنتفعين يحاولون إفساد العلاقة بين المتظاهرين إضراب مدارس وتنظيم مسيرات طلابية.. آلاف المحتجين يتوافدون على ساحة التحرير ميليشيات إيران تقرر إنهاء انتفاضة العراق بالقتل.. ومطالبات بتدخل دولي لإنقاذ المتظاهرين غارات إسرائيلية تستهدف قاعدة عسكرية لحماس الإرهابية في غزة تصاعد حدة الاحتجاجات في لبنان.. ومتظاهر يشعل النيران في جسده إيران واستراتيجية الاقتتال العراقي.. رفض شعبي للتدخل الإيراني في شؤون العراق بعد فشل التظاهرات المضادة.. السلطة العراقية تختبر نظرية "التوازن الاجتماعي" في ساحات التظاهر العراق يشهد أسوأ حملة من القمع.. وعلاوي يلوح بتحول ملف الاعتداءات إلى المحكمة الجنائية الدولية العالم ينتفض بعد مجزرتي الخلاني والسنك في بغداد.. ويطالب بالكشف عن قتلة المتظاهرين بعد مجزرتي ساحة الخلاني وجسر السنك في بغداد.. وثائق تكشف تورط حزب الله العراقي في قتل المتظاهرين

بومبيو أمام مجلس الأمن: روسيا تدعم نظام فنزويلا الفاسد

بيومبيو

أعلن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، أمام جلسة مجلس الأمن حول أزمة فنزويلا، السبت، أنه "ليس مفاجئا دعم روسيا للنظام الفاسد في فنزويلا".


وطالب بومبيو "مجلس الأمن بدعم النظام الجديد في فنزويلا"، وأكد أن "الوقت حان لدعم الشعب الفنزويلي والاعتراف بالحكومة الديمقراطية بقيادة خوان غوايدو".

وذكر أن "الأزمة الإنسانية لم تعد سرا في فنزويلا نتيجة سياسة النظام الاشتراكي هناك".
ومن جانبه، اتهم سفير روسيا لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبنزيا، السبت، "الولايات المتحدة وحلفاءها بالرغبة في الإطاحة برئيس" فنزويلا، نافيا بذلك حق مجلس الأمن في مناقشة الوضع في هذا البلد.


وفي معرض حديثه عن "الانقلاب"، قال الدبلوماسي إن الأزمة "شأن داخلي" في فنزويلا. وردا على ذلك، شدد وزير الخارجية الأميركي بومبيو على أن "نظام نيكولاس مادورو قمع شعبه" منذ سنوات. وأضاف أن آلاف الفنزويليين يفرون ما يؤدي إلى زعزعة استقرار المنطقة.


وعطلت روسيا والصين، السبت، مشروع إعلان لمجلس الأمن الدولي اقترحته الولايات المتحدة، يهدف إلى تقديم "دعم كامل" للبرلمان الفنزويلي بقيادة المعارض خوان غوايدو، بحسب ما أفاد دبلوماسيون.


ونص مشروع القرار على إلزام البرلمان الفنزويلي بإعادة الديمقراطية ودولة القانون، مع الإشارة إلى عدم شرعية الانتخابات الأخيرة في فنزويلا، والتنديد بلجوء قوات الأمن إلى القوة ضد المتظاهرين.


وشطبت روسيا كافة فقرات الإعلان بدعم من الصين. وقال مصدر دبلوماسي إن مشروع الإعلان تم دفنه، في حين طالب مشروع قرار روسي بإجراء حوار سياسي في فنزويلا، الأمر الذي اعتبرته واشنطن غير مقبول.




إقرأ ايضا
التعليقات