بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

قطر تدعم الإرهاب في جنوب ليبيا تحت ستار "المساعدات الإنسانية"

1

تواصل قطر دعمها للجماعات الإرهابية في جنوب ليبيا، تحت غطاء الأعمال الإنسانية، وذلك عبر منظمات مجتمع مدني تعمل بإشراف الإخواني الليبي علي الصلابي، مستغلة الظروف المعيشية الصعبة لسكان الجنوب.
وتدعم تركيا هذه المنظمات التي تهدف إلى اختراق الجنوب الليبي ليبيا لصالح قطر، عير آلية الجميعات الخيرية، التي كانت مصدرا أساسيا لدعم الجماعات الإرهابية بالأموال القطرية.

وقال مصدر قبلي ليبي فى تصريحات له ,أمس الأحد، إن منظمات تمولها قطر تتستر خلف عباءة "المساعدات الإنسانية والغذائية" باتت تتحرك في جنوب ليبيا، بذريعة تقديم مساعدات إنسانية في جنوب البلاد لإحداث اختراق في المنطقة وتمرير مساعدات للمجموعات الإرهابية والمسلحة المتمركزة في جنوب ليبيا.

وأكد المصدر، الذي فضل عدم كشف هويته، قيام جمعيات تمولها قطر في ليبيا بالتواصل مع بعض شيوخ وأعيان مدن الجنوب الليبي بذريعة تقديم المساعدات الإنساية للسكان في تلك المنطقة، مشيرا إلى أن التحركات التي تقودها الجمعيات الخيرية الممولة من الدوحة تهاجم عمليات الجيش الليبي جنوب البلاد وتحملها مسؤولية تردي الأوضاع.

أشار إلى أن الدوحة تحاول التقرب من بعض شيوخ وأعيان القبائل الليبية برصد ملايين الدولارات، وذلك في محاولة لتليمع صورة قطر وبناء نفوذ في التراب الليبي ودعم شخصيات سياسية بعينها.
وتستخدم قطر الجمعيات الخيرية وستار المساعدات الإنسانية لدعم الجماعات الإرهابية في ليبيا لتعزيز نفوذها، ودعم عناصر جماعة الإخوان في المدن الليبية تمهيدا لدعمهم بشكل كبير خلال الانتخابات التشريعية والبلدية المقبلة.

وحذرت بعض دول الجوار الليبى، وفي مقدمتها مصر، من السلوك القطري الداعم للجماعات الإرهابية في البلاد، ما يعزز الانقسام السياسي ويؤثر على أمن واستقرار الدولة الليبية.

وأكد الجيش الوطني الليبي تمويل قطر للجماعات الإرهابية في درنة وبنغازي وعدة مدن ليبية في الجنوب، مشيرا إلى أنه رصد تحركات مشبوهة لتنظيمات إرهابية تمولها قطر وتركيا في عدة مناطق، أبرزها منطقة الهلال النفطي بمدينتي بنغازي ودرنة.

أخر تعديل: الإثنين، 21 كانون الثاني 2019 12:17 ص
إقرأ ايضا
التعليقات