بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الإثنين, 18 شباط 2019

بأوامر من سليماني.. 10 آلاف عنصرًا من ميليشيات الحشد الشعبي الطائفي يستعدون لدخول سوريا

7

قال موقع “ديبكا” العسكري الإسرائيلي، إن حوالي 10 آلاف مقاتل من الحشد الشعبي العراقي الموالي لإيران احتشدوا على الحدود بأوامر من طهران؛ استعدادًا لدخول سوريا؛ ردًا على تهديدات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأخيرة.

ونقل الموقع عن مصادر عسكرية قولها، إن قائد ميليشيات فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، أمر تلك القوات التي يقودها مهدي المهندس، بالانتشار عند الحدود؛ انتظارًا للأوامر بالعبور إلى داخل سوريا.

وأشار الموقع في تقرير نشره، أمس الخميس، إلى أن تلك الوحدة تعتبر أكبر قوة عسكرية يمكن أن تدخل سوريا منذ عام 2014، بعد دخول حزب الله اللبناني بطلب من إيران؛ للمشاركة في الحرب الأهلية إلى جانب رئيس النظام السوري بشار الأسد.

وأوضح الموقع، بأن الخطوة الإيرانية الأخيرة؛ جاءت ردًا على تهديدات نتنياهو، هذا الأسبوع، بضرورة مغادرة إيران لسوريا بأسرع وقت ممكن، وإلا فإنها ستتعرض للهجوم.

ولفت الموقع، إلى أن هذه الخطوة تأتي بعد ثلاثة أيام من تولي الجنرال افيف كوشافي منصب رئيس هيئة الأركان للجيش الإسرائيلي، خلفًا للجنرال المتقاعد غادي إيزنكوت.

وقال الموقع: “تنتظر قوات الحشد الشعبي الآن الضوء الأخضر من بشار الأسد؛ للعبور إلى سوريا، وهي تمثل أول اختبار حقيقي لكوشافي”.

وأضاف: “من الواضح أن إيران مهتمة كثيرًا بمعرفة ما إذا كانت إسرائيل أو الولايات المتحدة ستسعى إلى وقف عبور تلك القوة بقصفها من الجو، وفي حال عدم إيقاف هذه القوة ودخولها الأراضي السورية، فإن إيران تكون قد كسبت هذه الجولة، ما يتيح لها إرسال مزيد من المقاتلين إلى سوريا.

 

 

ا.س
إقرأ ايضا
التعليقات