بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

مصدر عشائري: ميليشيات إيران تجند الشبان في الموصل لمهاجمة القوات الأمريكية

1

كشف مصدر عشائري عن فتح المليشيات الإيرانية عدة مراكز خاصة بتجنيد الشباب في الموصل؛ استعداداً لشن هجمات إرهابية ضد قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، التي ستنشئ ثماني قواعد عسكرية في مناطق مختلفة من شمال البلاد وغربها.

وقال ظافر الجبوري، أحد مسؤولي الحشد العشائري المنضوية في مليشيات الحشد الشعبي الطائفي: "بدأت هيئة الحشد الشعبي خصوصاً فصائل عصائب أهل الحق والنجباء وكتائب حزب الله العراق ومنظمة بدر وكتائب أنصار الحجة وكتائب سيد الشهداء بتسجيل عرب سنة من أبناء المحافظات والمدن المحررة من داعش في صفوفها".

وأوضح أن الهيئة منحت لكل ميليشيا من هذه المليشيات حق تسجيل نحو ٧ آلاف مسلح جديد، مؤكداً في الوقت ذاته أن الأشخاص الذين سجلت أسماؤهم سيناط بهم مهام جديدة في مناطق العراق المختلفة، دون الدخول في تفاصيل أكثر عن تلك المهام.

في غضون ذلك كشف نائب عن تحالف الإصلاح، أن المليشيات التابعة لإيران تستعد وبأوامر من طهران لمهاجمة القوات الأمريكية في العراق.

وأردف، مفضلاً عدم ذكر اسمه، لأسباب تتعلق بسلامته: "الأفواج الجديدة التي تشكلها الميليشيات تهدف إلى مهاجمة الجيش الأمريكي بمسلحين من العرب السنة وهذه خطة إيرانية يشرف عليها الإرهابي قاسم سليماني قائد فيلق القدس الإيراني".

وتابع النائب أن "زيارة مجتبى الحسيني ممثل مرشد النظام الإيراني علي خامنئي برفقة القيادي في فيلق القدس إقبال بور ممثل قاسم سليماني في العراق، الخميس الماضي، إلى محافظتي كركوك وصلاح الدين، جاءت لتفقد معسكرات الميليشيات خصوصاً: العصائب، والنجباء، وحزب الله، وبدر، في جنوب كركوك وطوزخورماتو، وهي ضمن استعداد طهران لبدء معركتها ضد التحالف الدولي على الأراضي العراقية".

ولفت إلى أن إيران تستغل حالة الخوف والبطالة التي يعيشها سكان المناطق المستعادة من داعش لتجنيد أبنائها في صفوف المليشيات.

أ.ص

أخر تعديل: السبت، 12 كانون الثاني 2019 04:06 م
إقرأ ايضا
التعليقات