بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الديمقراطي الكردستاني في نينوى يرفض تنصيب قائم مقام سنجار بـ"القوة"

49864255_2147100738669295_4172305770215374848_n
رفضت كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في مجلس محافظة نينوى، اليوم الإثنين، تنصيب قائمقام جديد في قضاء سنجار، التابع للمحافظة، بالقوة.

وقال النائب عن كتلة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في مجلس محافظ نينوى، بشار الكيكي، "نرفض بشدة قيام أشخاص بتنصيب قائمقام جديد لسنجار بالقوة وبمساعدة مسلحي بي كا كا، المنضوين في تشكيل الحشد الشعبي، الذين يتواجدون في القضاء، دون موافقة الحكومة العراقية، وخلافا للاتفاقيات مع دول الجوار". 

وأضاف أن "رئيس مجلس الوزراء (عادل عبد المهدي) قادر على منع ذلك لكونه القائد العام للقوات المسلحة، والشخص المسؤول الأول في الدولة، وبإمكانه إصدار قرار حاسم بإيقاف هذه الفوضى والمهزلة".

وأشار الكيكي، إلى أن "هذه الخطوة من قبل البعض، خروج عن القانون والدستور، ويعرقل جهود الإعمار وإعادة النازحين وبالتالي المزيد من معاناة أهالي سنجار، الذين مازال 90 بالمائة منهم يعيشون في مخيمات الإقليم". 

وتابع أنه "وفق القانون فإن مجلس المحافظة، هو الجهة القانونية والشرعية في اختيار قائمقام أي قضاء في المحافظة، ومن ضمنها قضاء سنجار". 

وكان رئيس مجلس محافظة نينوى سيدو جتو، قال في الثالث من يناير/كانون الثاني الجاري، إن "أطراف غير شرعية شكلت سلطة محلية في قضاء سنجار"، معتبرا أن هذه الخطوة "باطلة ولا يمكن الاعتراف بها". 
إقرأ ايضا
التعليقات