بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الإصلاح: ما جرى في جلسة الإثنين تجاوز صارخ على النظام الداخلي للبرلمان

1

عقدت الهيئة السياسية لتحالف الإصلاح والإعمار برئاسة عمار الحكيم، أمس الثلاثاء، اجتماعًا طارئًا تناولت فيه مستجدات الوضع السياسي في العراق واستكمال الكابينة الحكومية.

وقد صدر عن الاجتماع البيان التالي:
"لقد حرص تحالف الإصلاح والإعمار من خلال كتلته النيابية على التأسيس الصحيح لأداء برلماني ينسجم مع التغييرات السياسية والمطالب الجماهيرية في مغادرة المحاصصة الحزبية ونبذ التخندقات السياسية التى تعود بالبلاد الى مرحلة الاحتقان الطائفي والسياسي، مؤكدًا على أن يحكم أداء مجلس النواب من خلال الآليات الديمقراطية وحرية التعبير عن الرأي لأعضاء مجلس النواب وعدم تكميم الافواه مع احترام الرأي الآخر، وأن التحالف وعبر كتلته النيابية معني أولًا وأخيرًا بإنجاح مجلس النواب الذي يعتبر العنصر الأساس في عملية الإصلاح ومنه يتم التأسيس الصحيح للاعمار عبر التشريعات والرقابة.

إن ما حصل في جلسة الاثنين ٢٤/١٢/٢٠١٨ كان تجاوزًا صارخًا على النظام الداخلي لمجلس النواب من قبل رئاسة المجلس في آلية احتساب الأصوات لمرشحي الوزارات الشاغرة، وإذ تعد الهيئة السياسية ذلك حالة خطيرة تهدد استقرار الأداء النيابي وتجعل مجلس النواب مرتهنا للإرادات الشخصية، تؤكد على وضوح أحكام النظام الداخلي لمجلس النواب في أن حساب الأصوات يتم من قبل مقررين مجلس النواب وبعد ذلك تعلن الرئاسة نتيجة التصويت ولا يمكن اعتماد عين الرئيس لتحديد الاغلبية من عدمها.

إن رئاسة كتلة الإصلاح والإعمار تجد في هذه الممارسة واستمرارها هدما للنظام النيابي، وأن حرص تحالف الإصلاح والإعمار لإعادة الهيبة لمجلس النواب وفق السياقات القانونية تجعله امام خيارات مفتوحة".

أ.ص

أخر تعديل: الأربعاء، 26 كانون الأول 2018 01:27 ص
إقرأ ايضا
التعليقات