بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

وفد من المفوضية يقدم شرحًا إلى مجموعة من المراجع الدينية بالنجف عن انتخابات البرلمان

مفوضية الانتخابات
ذكرت مفوضية الانتخابات، أن وفدا من أعضاء مجلس المفوضين التقى في النجف الأشرف كل من المرجع الشيخ بشير النجفي والمرجع السيد محمد سعيد الحكيم والشيخ اسحاق الفياض.
وأضافت المفوضية في بيان، أنه "جرى خلال اللقاءات التطرق الى المهام الكبيرة التي قامت بها المفوضية خلال المدة الماضية وادارتها لانتخابات مجلس النواب التي جرت في الثاني عشر من ايار الماضي والتنظيم الذي تحقق لهذا الاستحقاق على الرغم من الظروف الصعبة التي يعيشها العراق".
وأضاف البيان، أن "الوفد الزائر ثمن دور المراجع الدينية العظام في الحفاظ على استقرار العملية السياسة في البلاد ووحدة العراق وشعبه وتوحيد الصفوف والكلمة لمواجهة التحديات التي واجهت البلد خصوصا في دحر الإرهاب ودحر عصابات داعش الإرهابية والدفاع عن المقدسات".
وتابع البيان، أن "رئيس واعضاء مجلس المفوضين اوضحوا للمراجع الاليات التي اتبعتها المفوضية واستخدامها التقنية الالكترونية الحديثة التي اسهمت في انجاح الانتخابات والنتائج التي افرزتها ومطابقة العد والفرز اليدوي مع العد والفرز الالكتروني وسلامة الأجهزة والإجراءات في إدارة العملية الانتخابية التي جرت بتاريخ 12/ 5 / 2018، وكذلك توضيح الخطط العملياتية المستقبلية من توزيع بطاقة الناخب الالكترونية وتسجيل الناخبين بايومتريا والتي تم الاعلان عنها في الثامن عشر من شهر تشرين الثاني الماضي والتي تسعى المفوضية من خلالها الى توزيع البطاقات الالكترونية للناخبين الذين لم يتسلموا بطاقاتهم، فضلا عن فتح باب التسجيل الالكتروني البايومتري للمسجلين وكذلك التنسيق مع اللجنة القانونية في مجلس النواب لغرض اجراء التعديلات في قانون الانتخابات الخاص بمجالس المحافظات وكذلك التنسيق مع الحكومة لغرض توفير الأموال اللازمة لتغطية نفقات الانتخابات المقبلة وتحديد موعد إجرائها مع مجلس الوزراء".
وأوضح البيان، أنه "تم التطرق الى الجهود المبذولة من قبل المجلس في تثبيت موظفي مراكز التسجيل غير المثبتين والتحرك المستمر له من اجل ايجاد الحلول لهم وتثبيتهم بعد استحصال الدرجات الوظيفية اللازمة من الجهات ذات العلاقة"، لاتفتا الى أن "الوفد تحدث الى المراجع الكريمة ايضا عن المشاريع المستقبلية لعمل المفوضية والخبرة التي اكتسبتها والتي ساهمت في ادارة وتنظيم العمليات الانتخابية بايادي عراقية خالصة وهو يمثل خطوات كبيرة باتجاه الاعتماد على الخبرات العراقية، حيث جاءت هذة اللقاءات بعد استئناف عمل مجلس المفوضين بعد أعادة الثقة في الشهر الماضي بأعضاء مجلس المفوضين من قبل مجلس النواب العراقي".
//إ.م
إقرأ ايضا
التعليقات