بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بسبب إفلاس الحكومة.. تردٍ في الخدمات وتوقف المشروعات التنموية في كربلاء

سوء الخدمات بمدينة كربلاء
على الرغم من كونها احد المدن الدينية الشيعية البارزة في العالم الإسلامي ويؤمها الملايين من الزوار لزيارة الإمامين الحسين وأخيه العباس عليهما السلام في ذكرى عاشوراء وأحياء مناسبة الأربعينية، الآن محافظة كربلاء تعاني من ترد في واقعها الخدمي بشكل كبير.

حيث توقفت فيها أكثر من خمسمائة مشروع في القطاعات التربوية والصحية والبلدية والسكن والطاقة الكهربائية، فحينما تتجول في المحافظة ترصد عشرات المشاريع منها متقدمة وأخريات وضع حجر الأساس فيها وتشاهد عدة مئات توقف العمل بها في منتصف مراحل الانجاز.

حكومة كربلاء المحلية عزت الأسباب إلى الأزمة المالية التي عصفت بالبلاد منذ عام ألفين وستة عشر حيث كان من المخصص لها قرابة الستين مليار دينار آنذاك ولم تتسلمها، وكذلك السنة الحالية أعيد ذات المشهد رغم ميزانية السنة الحالية تفوق الثلاثين مليار دينار، ولم تتسلمها أيضا. 

وأكدت حكومة كربلاء المحلية أن الحكومة الاتحادية لم تمنح أي تخصيصات لكربلاء منذ عام ألفين وأربعة عشر.

حكومة كربلاء المحلية أكدت احتياج المحافظة إلى خمسمائة مليار دينار لسد تكاليف المشاريع المتوقفة وإعطاء مستحقات المقاولين وفي حال عدم وجود حل بالأفق القريب ستضطر حكومة كربلاء إلى إدخال شركات لإكمال المشاريع من خلال التسديد بالآجل.

أما المواطنون فقالوا إن المشاريع متوقفة ليس بسبب الأزمة المالية وإنما نتيجة الصراعات والخلافات السياسية المحموم حول الفوز بالعقود فالكثير منها لم ينجز منذ عام ألفين واثني عشر حيث كانت الموازنات انفجارية وتتكدس المواد الأولية لمشاريع البناء والأعمار في الشوارع والطرقات ولن يظهر أي حل لتلك المشاريع إلا بعد اقتراب الانتخابات المحلية والسباق المحموم للفوز بالمناصب.

م.ج
إقرأ ايضا
التعليقات