بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

استمرار إضراب عمال أكبر مصنع للسكر في إيران وسط هتافات: "الوجه للوطن والخلف للعدو"

اضراب

بدأ عمال قصب السكر في هفت تبه أكبر مصانع السكر في إيران،  اليوم الرابع عشر من إضرابهم وتجمعهم في وقت حاولت فيه القوات القمعية للوحدة الخاصة منع التجمع.

ودخل العمال مدينة شوش في الأحواز غير آبهين بهذه الممارسات القمعية وتجمعوا أمام القائممقامية. هاتفين: لم يعد يؤثر السجن والتهديد؛ لا تخافوا نحن كلنا معًا.
وحظيت تظاهرة عمال هفت تبه بدعم واسع لأبناء مدينة شوش حيث أغلق بازار المدينة تضامنًا معهم. كما التحق الشباب وأهالي المدينة بالمتظاهرين.
وقال  اسماعيل بخشي ممثل عمال قصب السكر في هفت تبه في تظاهرة العمال في شوش، اليوم الأحد «نحن نظمنا أجمل الإضراب هذا العام. وكان رائعًا وجميلًا للغاية حيث انضم إلينا البازاريون والطلاب والمعلمون والمدرسون… الحكومة وبدلًا من تلبية طلباتنا، نشرت الوحدة الخاصة لمنع احتجاجنا… شعار عمال قصب السكر في هفت تبه: لا تخافوا نحن كلنا معًا».
وكان العمال الغاضبون في هفت تبه قد واصلوا يوم السبت 17 نوفمبر اليوم الثالث عشر من إضرابهم واحتجاجهم ضد غصب الشركة من قبل وكلاء النظام تحت عنوان خصخصة الشركة وانطلقوا في مسيرة جابت شوارع مدينة شوش، رغم الأعمال القمعية للنظام وانتشار قوات القمع للحرس الخاص في ثلاث حافلات واحتلال مجمع قصب السكر.
وجاءت تظاهرة العمال الشجعان في هفت تبه في صفوف متلاحمة في وقت كانت القوات القمعية منتشرة في شوارع المدينة وأعلن قائد قوى الأمن في المنطقة حظر التظاهرة. وكان المتظاهرون يرافقهم أفراد عوائلهم وأبنائهم يهتفون: العامل يموت ولا يقبل الذل؛ الموت للظالم والتحية للعامل.

وجاب المتظاهرون في مسيرتهم السوق في المدينة وخاطبوا البازاريين: أيها البازاريون الغيارى المطلوب دعمكم.
كما نشر العمال في السوق مائدة فارغة في حركة رمزية وجلسوا حولها وهم يهتفون: نحن عمال هفت تبه جائعون.
كما وفي يوم الجمعة 16 نوفمبر انطلق العمال الكادحون في مسيرة إلى موقع صلاة الجمعة في مدينة شوش وأداروا ظهورهم للخطيب المنصّب من قبل النظام وردّدوا شعار: الوجه للوطن والخلف للعدو.

 

أخر تعديل: الأحد، 18 تشرين الثاني 2018 04:13 م
إقرأ ايضا
التعليقات