بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

إعادة عقار قيمته ملايين الدولارات ببغداد استولت عليه زوجة مسؤول في الحكومة السابقة

46230734_1982532455170873_6898794882807103488_n

أعلنت هيئة النزاهة ، الأربعاء، إعادة عقار قيمته ملايين الدولارات بمدينة الكاظمية شمالي العاصمة بغداد، إلى ملكية الدولة، بعد الاستيلاء عليه من قبل زوجة مسؤول كبير في الحكومة السابقة.

وأوضحت الهيئة في بيان أن "متابعاتها المستمرة أسفرت عن إصدار محكمة استئناف بغداد الكرخ الاتحادية، قرارا بإعادة ملكية العقار البالغة مساحته 12642 مترا مربعا من زوجة مسؤول كبير في الحكومة السابقة، وإعادة تسجيله باسم أمانة بغداد بالمساحة نفسها".

وحسب وكالة "فرانس برس"، وأكدت الهيئة "إبطال القيد الذي سجل بموجبه باسم زوجة المسؤول والقيود اللاحقة كافة".

وبينت أن "القرار اكتسب الدرجة القطعية بتصديقه تمييزا. التحريات التي أجرتها الهيئة قادت إلى أن العقار قد تم بيعه من قبل المسؤول إلى زوجته خلافا للضوابط القانونية، المتمثلة بمقتضيات قانون بيع وإيجار أموال الدولة رقم 32 لسنة 1986، ودون إجراء المزايدة العلنية".

ولم تكشف الهيئة اسم المسؤول المذكور أو اسم زوجته.

ويعد ملف الاستيلاء على عقارات الدولة أحد أبرز الملفات المجمدة على مر الحكومات المتعاقبة، بسبب اشتراك معظم الأحزاب المشاركة بالسلطة بشغل الأراضي والممتلكات العامة كمقار لها.

وبحسب تقرير منظمة الشفافية العالمية، يعتبر العراق أحد البلدان الأكثر فسادا في العالم، إذ إنه يحتل المركز 166 في قائمة من 176 دولة بعلامة 17 من مئة.
إقرأ ايضا
التعليقات