بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

باحثون يولِّدون الكهرباء من الفِطر.. تعرف على التفاصيل!

الفِطر

منوعات- أخبار التكنولوجيا

على مدى 2.5 مليار عام، طوّرت البكتيريا الزرقاء (الجراثيم) القدرة على امتصاص الضوء بكفاءة من أجل إنتاج الطاقة.

ولحصاد الطاقة الضوئية هذه وضع العلماء تصميماً هندسياً لاستثمار العلاقة المتبادلة بين البكتيريا والفطر المضيف لإنتاج الكهرباء.

فقد ابتكر باحثون من الجمعية الكيميائية الأمريكية "فطراً إلكترونياً" بواسطة طابعة ثلاثية الأبعاد، متخذاً شكلاً حلزونياً.

وفي الظروف الفيزيولوجية الحيوية، تتخذ البكتيريا من الفطر مأوى؛ إذ يوفّر لها الرطوبة والغذاء، وهي بدورها تنتج الطاقة من خلال الكلوروفيل.

ووفق ما ذكر موقع "آي إف إل ساينس"، فإن العلماء أطلقوا على تبادل المنفعة هذه بـ"التبادل الهندسي".

وعمل هؤلاء على طبع شرائط رقيقة من مواد فائقة التوصيل تسمّى "الحبر الإلكتروني"، تعمل على التقاط الإلكترونات من خلال أغشية البكتيريا.

وحسب نفس المصدر، فإن الطاقة التي سجّلها العلماء من هذا "التمثيل الضوئي" تقدَّر بـ65 نانو أمبير.

وعلى الرغم من صغر الطاقة المكتسبة من "زراعة الكهرباء" هذه فإن الباحثين يقولون إن بإمكان مجموعة من الفطر أن توفّر تياراً كهربائياً كافياً لإضاءة مصباح ليد، مع إمكانيات تطويرها بالمستقبل.


مؤلّف الدراسة سوريب بدوره قال: "الفطر الإلكتروني مثال حقيقي لمولد الطاقة الحيوية الخضراء، ونموذج حي لاتحاد الطبيعة مع التكنولوجيا؛ إذ إنه عبارة عن دمج بين فطر صناعي وبكتيريا طبيعية".

وذكر جوثي، وهو باحث مشارك في الدراسة، أنه "على الرغم من النجاح الذي أظهره الفريق في تحضير طاقة نظيفة فإنه ما يزال هناك طريق طويل للوصول إلى منافسة الوقود الأحفوري".

أخر تعديل: الأحد، 11 تشرين الثاني 2018 04:25 م
إقرأ ايضا
التعليقات