بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

جبار عبد دلي: 90 % من نسبة جرائم الخطف بالرصافة والبقية بالكرخ

مسلحون
قالَ القاضي المختص بقضايا خلية مكافحة الخطف والهيئة التحقيقية في قيادة عمليات بغداد جبار عبد دلي، إن نسبة جرائم الخطف بالرصافة 90%، والبقية بجانب الكرخ،  مشيرا إلى أن مبالغ الفدية تصل مليون دولار.
وأوضح أن "الأحكام الصادرة التي طالت عناصر هذه العصابات كان أغلبها الإعدام شنقاً"، لافتا إلى أن "أغلب عمليات الخطف كانت تتم في جانب الرصافة من العاصمة".
وبين أن "خلية مكافحة الخطف تتكون من ممثلي الأجهزة الاستخبارية كافة ويترأسها ضابط من قيادة عمليات بغداد وترتبط بالهيئة التحقيقية في القيادة نفسها وبإشراف قاضي تحقيق". مضيفا أن "جرائم الخطف تصاعدت في بغداد في فترات سابقة لأسباب عدة منها الانفلات الأمني الذي أعقب احتلال داعش لبعض المدن وانشغال القوات الأمنية بالمعارك ضد الإرهاب، وكذلك بسبب تشريع قانون العفو الذي صدر مؤخراً".
وتابع أن "قانون العفو شمل جرائم الخطف بأحكامه، ما ساهم بخروج معظم مرتكبي هذه الجرائم وأدى ذلك لتكوين عصابات متخصصة لحين تعديل هذا القانون ليستثني كل جرائم الخطف من الشمول بالقانون والإفراج عنهم، لكن الفترة بين إصدار القانون وتعديله كانت كفيلة بخروج كثير من المدانين".
وأشار إلى أن "الخلية أطاحت بـ374 متهماً موزعين على شكل عصابات منظمة للخطف ويتراوح معدل أفراد العصابة الواحدة ( 3ـ 14) فرداً، وأن 638 حكما قد صدر بحقهم من قبل محاكم الجنايات كون كل متهم ارتكب أكثر من جريمة، وأن أغلب هذه الأحكام الإعدام شنقاً حتى الموت بنسبة 90٪، والبقية كانت أحكاماً بالسجن المؤبد ما ساهم بانخفاض نسبة هذه الجرائم في مناطق العاصمة بغداد بشكل كبير".

//
أخر تعديل: الجمعة، 09 تشرين الثاني 2018 09:49 ص
إقرأ ايضا
التعليقات