بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

مدن إيرانية تشهد مظاهرات ليلية ضد النظام بسبب سوء الأوضاع الاقتصادية

1
صورة أرشيفية

قالت مواقع إخبارية إيرانية معارضة، مساء أمس الإثنين، إن احتجاجات شهدتها بعض مناطق العاصمة طهران ضد النظام بسبب سوء الأوضاع الاقتصادية والمعيشية وارتفاع معدلات الفقر.

وذكرت قناة "صوت الشعب" الداعمة للاحتجاجات، أن التظاهرات تركزت في شارع ولي عصر، الذي يعد من أهم الشوارع في طهران، مضيفةً أن قوات الأمن انتشرت بشكل واسع وقامت بتفريق المتظاهرين دون استخدام العنف.

وإلى مدينة كرج الواقعة غرب العاصمة طهران، تجمع المتظاهرون في شارع هفت تير لتنظيم احتجاجات ضد الحكومة، نتيجة سوء الأوضاع الاقتصادية والمعيشية، بحسب القناة الإيرانية المعارضة، مشيرةً إلى أن القوات الأمنية ومعها مكافحة الشغب والبسيج منعت المتظاهرين من تنظيم احتجاجات وقامت بتفريقهم.

كما شهدت بعض المدن الإيرانية الأخرى انتشارًا واسعًا للقوات الأمنية؛ منعًا لخروج احتجاجات مناهضة للنظام، في حين أقدمت السلطات على قطع خدمة الإنترنت وشبكة الهاتف المحمول في مدن مختلفة، منها كاشان ويزد وكرمان وبندر عباس.

وانطلقت دعوات شعبية، أول أمس السبت، للتظاهر اليوم ضد النظام بسبب سوء الأوضاع الاقتصادية والمعيشية، وبالتزامن مع الحزمة الثانية من العقوبات الأمريكية التي تستهدف قطاع النفط والمصارف والبنوك.

وكانت احتجاجات عارمة قد اندلعت ضد النظام الإيراني، كانت بدايتها في مدينة نيشابور في 29 من ديسمبر الماضي، على خلفية سوء الأوضاع المعيشية، وتطورت تلك الاحتجاجات لتستمر أسبوعين، وشملت أكثر من مئة مدينة، ورفعت شعارات مناهضة للمرشد علي خامنئي والحرس الثوري وطالبت برحيل النظام.

وأسفرت تلك الاحتجاجات نتيجة الصدامات بين القوات الأمنية والمتظاهرين عن مصرع 35 قتيلًا، وفقًا لمصادر حقوقية، فيما قالت السلطات الحكومية إن تلك الاحتجاجات أوقعت 26 قتيلًا بالإضافة إلى اعتقالات الآلاف من الطلاب الجامعيين.

أ.ص

أخر تعديل: الثلاثاء، 06 تشرين الثاني 2018 01:09 ص
إقرأ ايضا
التعليقات