بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

هوشيار عبد الله : البرلمان يقدم على هذه الخطوة "غير المسبوقة"

النائب عن حركة التغيير هوشيار عبدالله

كشف النائب عن كتلة التغيير هوشيار عبدالله عن توجه لمجلس النواب بعقد جلسات استماع للجان خارج جلسات المجلس الرسمية لمناقشة القوانين، في خطوة وصفها بالجيدة "غير المسبوقة".
وقال عبدالله في تصريح له ، ان هناك توجهات من قبل مجلس النواب في دورته الحالية تهدف الى تعزيز العمل النيابي فيما يخص عمل اللجان وإيجاد آلية جديدة لتشريع القوانين، نظراً لكون العمل التشريعي الرئيسي يتم إنجازه داخل اللجان وليس داخل الجلسات الرسمية التي كانت في السابق تستخدم غالباً للظهور الإعلامي ولاتسهم كثيراً في تشريع القوانين.
وأوضح ان رئيس المجلس بالتنسيق مع نائبيه وعدد من أعضاء المجلس لديهم رؤية بأن تتم القراءة الاولى والثانية لمشاريع القوانين في جلسات المجلس وبعد ذلك يتم النقاش مع اللجنة المعنية الممثلة لكل أطياف الشعب العراقي، إذ تقوم اللجنة بعقد جلسة استماع في إحدى قاعات المجلس تتم خلالها مناقشة ملاحظات النواب والنائبات واللجان المساندة، وبعد ذلك في الجلسة الرسمية يصل مشروع القانون الى البرلمان للتصويت فقط على البنود والمقترحات.
وبين أنه في السابق كان يحصل جدل ونقاشات مطولة غير مجدية حول مشاريع القوانين تتسبب في استنزاف الوقت، ولكن هذه الدورة ستكون أكثر فاعلية بالنسبة لعمل اللجان وسيتم خلالها مناقشة كل مقترحات النواب واللجان المختصة واللجان المساندة للقوانين خارج الجلسات الرسمية، في حين سيتم فقط التصويت على البنود والمقترحات داخل الجلسات الرسمية.
وأشار عبدالله الى "ان هذه الرؤية مهمة لأنها ستساهم في إنجاز القوانين بشكل أسرع من السابق، كما أنها ستعيد الدور الرئيسي والعمل التخصصي داخل اللجان وتجعل البعض يبتعد عن استخدام الجلسات الرسمية لأمور استعراضية ومزايدات عبر وسائل الاعلام، كما ستصبح هناك انسيابية أكثر في انجاز القوانين بشكل أكثر دقة"، مبيناً "ان هذه الانعطافة المهمة وغير المسبوقة في عمل البرلمان تستحق التأييد والدعم، وهي مؤشر جيد على أن الدورة البرلمانية الحالية ستحقق إنجازات مهمة على صعيد العمل التشريعي".

ع د

إقرأ ايضا
التعليقات