بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

مجلس ديالى يطالب العشائر في خانقين بحمل السلاح وإعلان الاستنفار الأمني

نزاع عشائري

دعا عضو مجلس محافظة ديالى زاهد طاهر خليل الدلوي، اليوم الأربعاء، العشائر في خانقين وبالأخص الأطراف، إلى حمل السلاح وإعلان حالة الاستنفار الأمني".

وطالب الدولي "رئيس الجمهورية برهم صالح بارسال فوج  خاص من اللوائين التابعين لرئاسة الجمهورية على وجه السرعة الى اطراف خانقين لحماية المواطنين"، عادا ذلك "الحل الامثل" لايقاف تردي الاوضاع الامنية.

واضاف ان "الحل الوحيد للمشاكل الامنية في خانقين عقد مؤتمر عاجل لرؤساء القبائل والعشائر على وجه السرعه وحمل السلاح العلني في كل قرى واطراف خانقين، وذلك لعجز القوات الامنية في الحفاظ على امن المنطقة من الهجمات المتكررة والمتعمدة، حال خانقين حال بعض مناطق ديالى، والتوجه الى رئيس الوزراء ومناشدة رئيس الجمهورية لوضع حد لما يدور في خانقين من خروقات امنية تسبب بها مسلحون مجهولو الهوية".

وتابع الدلوي "وصلت عدد الهجمات الارهابية خلال سنة الى 31 حالة، عدا حالات القتل والخطف، في بقعة جغرافية لا تتجاوز مساحتها 90 كيلومتراً مربعاً غرب خانقين".
أخر تعديل: الأربعاء، 31 تشرين الأول 2018 09:31 م
إقرأ ايضا
التعليقات