بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

84 وفاة و959 حالة تسمم في إيران خلال الـ45 يومًا الأخيرة بسبب الخمر المغشوش

الخمور المغشوشة
الخمور المغشوشة

ذكر المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، أمس الإثنين، أن الخمر المغشوش في إيران قد أودى بحياة 84 شخصًا، وأن نحو ألف آخرين أصيبوا بتسمم بسبب تناولهم مشروبات كحولية مهربة خلال الأسابيع الستة الماضية، بحسب ما نقلت وكالة إسنا الإخبارية.

وأضاف إيراج هاريرشي، المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، أن 959 شخصًا يعالجون من التسمم بالكحول، ووصف موجة حالات التسمم الموجودة في البلاد بأنها "غير عادية مطلقًا".

وتابع المسؤول في وزارة الصحة بأنه بالإضافة إلى وفاة 84 شخصًا، فإن 305 آخرين يعالجون من أضرار في الكلى، كما يعاني 27 شخصًا غيرهم مشكلات في النظر.

وأشار إيراج هاريرشي إلى أن السبب الرئيسي في التسمم هو تناول الميثانول السام بدلًا من الإيثانول الموجود في المشروبات الكحولية العادية.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية إن معظم حالات التسمم الموجودة حدثت في محافظة البرز، شمال طهران، وهورمزغان على الساحل الجنوبي.

وفي نفس السياق، أفادت تقارير صحفية بتسمم نحو 371 شخصًا ووفاة 31 حالة في إيران بسبب تناول المشروبات الكحولية الفاسدة في أوائل أكتوبر الماضي.

وأعلن مجتبى الخالدي، المتحدث باسم منظمة خدمات الطوارئ الإيرانية، أن هناك زيادة في عدد الأشخاص المسمومين وعدد الوفيات الناجمة عن استهلاك الكحول في البلاد.

وأضاف خالدي: "وفقًا لآخر الإحصاءات التي وردت من المراكز العلاجية إلى منظمة الطوارئ، فإن العدد الإجمالي للمتسممين بالكحول في البلاد وصل إلى 371، من بينهم 31 حالة وفاة، و167 تم علاجهم، و173 لا زالوا يتلقون العلاج".

وأشار خالدي إلى وفاة 17 شخصًا في هرمزغان، و6 في خراسان الشمالية، و5 في البرز، و2 في كهكيلوية وبوير أحمد في كوجيلويه، وواحد في فارس.

وفي نفس السياق، أعلنت وكالة أنباء "إيرنا" أن السلطات الإيرانية قامت باعتقال "زوجين" بتهمة صناعة الخمر المغشوش على خلفية هذا التسمم.

وبحسب ما ذكره مصدر أمني في مدينة "هرمزغان"، فإن الزوجين كانا يستخدمان المواد المضافة والمواد الأخرى في صناعة الخمر المغشوش أو المصنوع يدويًّا.

وتجدر الإشارة إلى أن استهلاك الخمر المهرب شائع في إيران رغم العقوبات التي باتت سارية منذ الثورة الإسلامية في عام 1979، حيث يعاقب شارب الخمر بالجلد والغرامة، وحتى السجن.

ويمكن أن يكون الخمر المهرب أحيانًا مغشوشًا بسبب استخدام الميثانول "السام" بديلًا للإيثانول.

وفي العام الماضي، أعلن مسؤول طبي في إيران وفاة 153 شخصًا بسبب شرب الخمر، مضيفًا أن الأشخاص الذين يتناولون الخمور في إيران تتراوح أعمارهم بين 18 و50 عامًا.

ع د

م م

أخر تعديل: الثلاثاء، 30 تشرين الأول 2018 05:11 م
إقرأ ايضا
التعليقات