بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الأحزاب السياسية تحمِّل ميليشيات الحوثي المسؤولية الكاملة للحرب في اليمن

1
صورة أرشيفية

حملت الأحزاب والتنظيمات السياسية اليمنية، اليوم الاثنين، ميليشيات الحوثي الإرهابية، المسئولية الكاملة للحرب، وعبرت عن رفضها للمواقف التي أعلنها المجلس الانتقالي الجنوبي.

وقالت الأحزاب السياسية في بيان مشترك: "لولا انقلاب الميليشيا على العملية السياسية بالقوة ورفضها للتوافق الوطني والتسويات السياسية وسطوها بالقوة على مؤسسات الدولة ومحاولة قهر إرادة الشعب بتصفية الشرعية وإعلانها الحرب على كل مخالفيها لكان اليوم اليمن ينعم بالأمن والاستقرار ".

وعبر بيان الأحزاب السياسية عن رفض المواقف التي تبناها المجلس الانتقالي الجنوبي وأية سياسات معيقة لعمل الدولة، واعتبر أي خطوات تتم في هذا السياق مهددة للسلم الاجتماعي والتوافق الوطني.

ودعا البيان المجلس الانتقالي إلى مراجعة خطابه والتحول نحو العمل السياسي المدني وتوحيد الجهود لمواجهة الانقلاب والتعبير عن مطالبه في الشراكة وفق القوانين الناظمة ووفق محددات المعركة مع الانقلاب ببعدها الوطني والعربي.

وأيد البيان الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لمعالجة الأوضاع الاقتصادية ومواجهة تدهور العملة، وطالبت بتوريد عائدات الضرائب والجمارك وأي دخل حكومي في كافة المحافظات المحررة إلى البنك المركزي.

وأكد البيان على الدور المحوري للتحالف العربي في استعادة الدولة اليمنية، وشدد على ضرورة إيجاد استراتيجية مشتركة ضمن اتفاق يضم الحكومة بقيادة الرئيس عبد ربه منصور هادي من ناحية والتحالف من ناحية أخرى، تحدد فيها المسئوليات المشتركة وآليات تنفيذها.

وأدانت الأحزاب اليمنية عمليات الاغتيالات السياسية التي تتم في المناطق المحررة وتطالب بالكشف عمن يقف ورائها ومساءلتهم وفقا للقانون، كما طالبت بعودة الحكومة اليمنية وكافة مؤسسات الدولة إلى مدينة عدن العاصمة المؤقتة حتى تتمكن من القيام بكافة مهامها.

أ.ص

أخر تعديل: الثلاثاء، 09 تشرين الأول 2018 02:06 ص
إقرأ ايضا
التعليقات