بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

خبير أمني: حوادث الاغتيالات من علامات انهيار الدولة

الخبير الأمني عبد الكريم خلف
عبد الكريم خلف
 

حمل  الخبير الأمني عبد الكريم خلف وزارة الداخلية والقضاء العراقي مسؤولية تفشي الجريمة وتزايد حوادث الاغتيالات. 

وقال خلف  في تصريح صحفي :" ان 41  الف ضابط من ممثلي الاحزاب السياسية في المؤسسة الامنية، واذا كان هناك فشل فتتحمله بالدرجة الاولى وزارة الداخلية وثم مجلس القضاء الاعلى الذي يجب ان يفعّل دوره في صدور اوامر الاعتقال".

واضاف خلف :" ان جرائم الاغتيالات  تهز الرأي العام . وعلى القضاء اتخاذ موقف حازم لان هذه الجرائم واحدة من الاشارات على بدء انهيار الدولة".

 واكد الخبير الامني :" ان هناك احزاباً مسلحة تؤثر وتهدد اجهزة التحقيق الامنية ، ما يعطل الوصول الى نتائج التحقيق "، مبينا :" ان الداخلية لم تقدم شيئا واحيانا تفاوض جهات خاطفة لاطلاق سراح شباب  دون معرفة الخاطفين ، وهذا امر غير صحيح وغير طبيعي ".

 ف.ا
أخر تعديل: الخميس، 04 تشرين الأول 2018 12:06 م
إقرأ ايضا
التعليقات