بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

دراسة تكشف طريقة علمية للحفاظ على صحة القلب خلال النوم

1
صورة أرشيفية

توصلت دراسة جديدة إلى أن وقت النوم المعتاد والاستيقاظ في أوقات منتظمة يساعدان في تعزيز صحة القلب والهضم.

ووجدت الدراسة أن الأشخاص الذين يعانون من أنماط نوم غير منتظمة أكثر عرضة للبدانة، ويكون لديهم ارتفاع في نسبة السكر في الدم وارتفاع ضغط الدم وحدوث مخاطر أكبر للإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية خلال 10 سنوات من أولئك الذين ينامون ويستيقظون في الأوقات نفسها كل يوم.

وتشير الدراسة التي نشرت في دورية "التقرير العلمي" إلى أن الأشخاص الذين يعانون من عدم انتظام نمط النوم كانوا أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب والإجهاد مقارنة بالنوم العادي.

وقالت الدكتورة "جيسيكا لانسفورد"، أستاذ مساعد في كلية الطب جامعة "نيويورك": "من دراستنا، لا يمكننا أن نخلص إلى أن عدم انتظام النوم يؤدي إلى مخاطر صحية، أو ما إذا كانت الظروف الصحية تؤثر على النوم، ربما كل هذه الأشياء تؤثر على بعضها البعض".

بالنسبة للدراسة الحالية، شارك فريق البحث في 1,987 من كبار السن الذين تتراوح أعمارهم بين 54 – 93 عامًا، واستخدموا الأجهزة التي تتبع جداول النوم لمعرفة ما إذا كانت هناك تغييرات طفيفة - الذهاب إلى الفراش الساعة 10 مساءً، كما تتبعت الدراسة مدة نوم المشاركين و التوقيت المفضل - سواء كان شخص ما في وقت مبكر أو كان بومة ليلية.

وفقًا لهذه التدابير، يميل الأشخاص المصابون بارتفاع ضغط الدم إلى النوم لساعات أطول، ويميل الأشخاص المعانين من السمنة إلى البقاء حتى وقت متأخر، كما وجد الفريق البحثي أن الأشخاص الذين يعانون من عادة النوم غير المنتظمة عانوا أكثر من النعاس خلال النهار وكانوا أقل نشاطًا - ربما بسبب تعبهم.

ويخطط الباحثون لإجراء مزيد من الدراسات خلال فترات أطول على أمل تحديد كيف تسبب البيولوجيا تغييرات في انتظام النوم.

أ.ص

إقرأ ايضا
التعليقات