بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

النواب بين متفائل ومتشائم ..الجلسة المفتوحة تبقي الابواب " مفتوحة " لكل الاحتمالات

البرلمان العراقي

تسود  مجلس النواب الجديد اجواء من الاضطراب والقلق وعدم الاستقرار ، بسبب استمرار خلافات الكتل الكبرى وتناحرها على الاستحواذ على  المناصب الحساسة في الحكومة المقبلة ، والاهم من كل هذا عدم الاتفاق حتى الان على مرشح لرئاسة المجلس ، ما يعني انه سيبقى في حالة انعقاد جلسة مفتوحة لا احد يعلم حتى متى ، مع بقاء رئاسته للاكبر سنا بغياب الرئيس الاكبر توافقا ورضا من الكتل .

 الجلسة المفتوحة لمجلس النواب تبقي  الابواب مفتوحة ، بل مشرعة على مصراعيها ، امام  كثير من الاحتمالات . والنواب الجدد من قليلي الخبرة والدراية بمسالك البرلمان ودروبه وزواياه ، حائرين ومترددين في مواقفهم بين متفائل بانتخاب رئيس المجلس في جلسة السبت ، ومتشائم لا يعلم الى اين تسير الامور .

عدد من النواب  توقعوا انتخاب هيئة رئاسة مجلس النواب في جلسة يوم السبت المقبل، في حين توقع البعض الاخر منهم رفع الجلسة الى اشعار آخر لعدم وجود اتفاق بين الكتل السياسية على التصويت لمرشح معين لهذا المنصب، كما أبدى نواب خشيتهم من انتهاء التوقيت الذي حدده الدستور لاختيار رئاسة البرلمان، في وقت بلغ  فيه عدد المرشحين الذين قدموا أنفسهم لشغل المنصب (9) بعد أن تقدم رئيس ائتلاف النصر في نينوى خالد العبيدي بطلب رسمي لرئاسة المجلس.

من المتشائمين عضو مجلس النواب عن كتلة الحكمة حسن المسعودي، الذي توقع فشل كل محاولات عقد جلسة يوم السبت المقبل.

وقال المسعودي :" ان التفاؤل لايحدو الجميع بشأن عقد جلسة يوم السبت”، مؤكداً أن “نسبة عقد الجلسة من عدمها مطلع الاسبوع المقبل تقدر بـ  30 بالمئة ".

لكن النائبة  عن كتلة الفتح اشواق المياوي  ترى غير ذلك  ، وقالت :" ان هناك تفاؤلا بانفراج الازمة السياسية بين مختلف الكتل للاتفاق على رئيس مجلس النواب ونائبيه،  وبعدها رئيس الجمهورية الذي يكلف مرشح الكتلة الاكبر لتشكيل الحكومة ".

تشاؤم المسعودي وتفاؤل المياوي ، وانتظار الاخرين ،  بانتظار ما ستسفر عنه جلسة  يوم السبت  ، وان كان البرلمان سيفلح في اختيار رئيسه ونائبيه.

وبين المسعودي والمياوي ، يقف النائب  عن كتلة النصر فلاح الخفاجي،الذي نفى  وجود أي اتفاق بين جميع الكتل السياسية لحسم مناصب الرئاسات الثلاث.

واكد  الخفاجي :" ان ما يشاع  عن وجود تقارب بين كتلتي الفتح وسائرون كلام غير دقيق تماما".

واضاف :" ان جلسة يوم السبت المقبل ستكون  طبيعية جدا ولن تشهد انتخاب هيئة الرئاسة ، نتيجة عدم الاتفاق بين الكتل لغاية الآن".

إقرأ ايضا
التعليقات